الجمعة, 1 مارس, 2024 , 7:19 م

“وزير الدولة للإنتاج الحربي” يتابع الخطط الاستثمارية لعدد من مشروعات “مركز التميز العلمي “

الوطن المصري – ناريمان عبد الله

اجتمع المهندس/ محمد صلاح الدين مصطفى وزير الدولة للإنتاج الحربي مع الدكتور المهندس / إيهاب أبو بكر السحيلي رئيس مجلس إدارة مركز التميز العلمي و التكنولوجي التابع لوزارة الإنتاج الحربي؛ لمتابعة الموقف الحالي و أخر المستجدات للبحوث و المشروعات البحثية الجاري تنفيذها بالمركز، جاء ذلك بمقر ديوان عام الوزارة.

وأوضح وزير الدولة للإنتاج الحربي أن هذا الاجتماع يأتي بهدف مناقشة الخطط المستقبلية الموضوعة لتطوير الأداء بمركز التميز العلمي و التكنولوجي وسبل تحقيقها، حيث أكد على ضرورة متابعة كافة المشروعات التي يتم تنفيذها و خاصة مع الجهات الخارجية و الانتهاء من تنفيذها في التوقيتات المحددة، مضيفاً أن الوزارة قد فتحت قناة اتصال مع كل من لديه بحث قابل للتنفيذ يخدم الصناعة المصرية من خلال بريد إلكتروني momp.gov.eg@momp أو رقم واتس أب 01070168748 ، لافتاً إلى أن البحث العلمي هدف رئيسي، عقب ذلك قام الدكتور/ إيهاب أبو بكر السحيلي باستعراض الموقف التنفيذي للمشروعات البحثية وأخر المستجدات ، حيث قام بعرض الموقف التنفيذي لمشروع تطوير و دراسة تصنيع جهاز استخلاص المياه من الهواء الجوي و الذي يعد من أحدث المشروعات التي يعمل مركز التميز العلمي على تنفيذها ، لافتاً إلى هذه التقنية الخالية من الانبعاثات الكربونية ستساعد على توفير المياه بطريقة مبتكرة وإدارتها بشكل مستدام بأيد مصرية وتكنولوجيا يابانية.

وقد أصدر الوزير “محمد صلاح” عدد من التوجيهات المتعلقة بموضوعات المتابعة والخطط التي تم استعراضها خلال اللقاء، مؤكداً على ضرورة استكمال سير العمل وفقاً للخطط الموضوعة سابقاً مع العمل على تطويرها لإحداث طفرة صناعية والدخول فى مجالات جديدة.
وأكد المستشار الإعلامي لوزير الدولة للإنتاج الحربي والمتحدث الرسمي للوزارة/ محمد عيد بكر أن وزارة الإنتاج الحربى تعمل على دعم البحث العلمى وتحويل البحوث التطبيقية إلى منتجات صناعية وتكثيف الجهود لزيادة المكون المحلى للصناعات بمختلف أنواعها من خلال استغلال الأبحاث العلمية فى دعم الصناعات الوطنية مما يسهم فى زيادة الناتج المحلى، فشركات الإنتاج الحربي لديها طاقات بشرية وإمكانيات تكنولوجية هائلة يتم الحرص على استغلالها الاستغلال الأمثل، والسعي إلى تطوير مختلف الشركات والوحدات التابعة ومواكبة أحدث تكنولوجيات التصنيع وتعميقها على الصعيدين العسكري والمدني.

اترك رد

%d