وزير التعليم العالي

لأول مرة فى مصر .. تقليل سنوات الدراسة بالجامعات المصرية

الوطن المصرى – جيهان جابر

بدأت وزارة التعليم العالى فى مصر تتجه لتطبيق منظومة التعليم الدولية حيث وافق مجلس الوزراء،على تطبيق هذه المنظومة فى مصر وبناء عليه اتخذ المجلس الأعلى للجامعات قرارا بتعديل المادة 79 من اللائحة التنفيذية لقرار تنظيم الجامعات، التي كانت تشترط عددا معينا من السنوات لتخرج الطلاب.

قرار المجلس الذي يراه الدكتور عادل عبد الغفار المتحدث باسم وزارة التعليم العالي “تاريخيا” وسيسمح بتخرج الطالب بمجرد الانتهاء من عدد الساعات المعتمدة التي يستحقها، سيعطي فرصة للمتميزين لإنجاز الساعات المعتمدة والتخرج قبل زملاء دفعته.

وقال المتحدث باسم جامعة القاهرة الدكتور محمود علم الدين، إن “النظام مطبق ومتعارف عليه على مستوى العالم، ونحن في مصر مؤهلون بشكل كامل للعمل به وفقا لنظام الساعات المعتمدة. القرار صدر من المجلس الأعلى للجامعات وجار دراسته والإعلان عنه بالتفاصيل قريبا”.

وتابع علم الدين: “لا زلنا نعمل في الجامعة وفقا للائحة القديمة التي تنص على عدد سنوات النجاح ثم التخرج، وفي حال تغيير النظام ستتم موافاتنا من قبل الوزارة بالتغيير، ومن ثم وضع أعداد الساعات المعتمدة للتخرج”.

وعن تحديد عدد الساعات، أكد المتحدث باسم جامعة القاهرة أن ذلك “سيتم وفقا لرصد وتقييم مستوى الطالب المتميز عن المتوسط، فالطالب الكفء من الممكن أن يستوعب عدد ساعات تصل إلى 140 في العام الدراسي ككل”.

التصنيفات الدولية

وكان وزير التعليم العالي الدكتور خالد عبد الغفار قد أكد قبل أيام خلال فعاليات ورشة العمل التي نظمتها الوزارة مع بنك المعرفة، أن هناك خارطة طريق تستهدف رفع تصنيف الجامعات المصرية خلال الفترة المقبلة، مؤكدا أهمية وضع الجامعات لخريطة واضحة بفترات زمنية محددة لرفع مكانتها بالتصنيفات الدولية.

ووفقا لتقرير رسمي من وزارة التعليم العالي، فإن مصر قد تقدمت في مؤشر الابتكار إلى المركز 97 عالميا عام 2021 بدلا من المركز 107، التي كانت تحتله عام 2014.

اترك رد

×

%d مدونون معجبون بهذه: