قصة إجبار مواطنين على تقديم أكفانهم فى “جلسة خاصة” بفيلا عين شمس

الوطن المصرى – علاء سعد

أن يحمل المتهم كفنه ويذهب به إلى أهل المجنى عليه لاسترضائهم ، فهو أمر معتاد لدينا فى قري الصعيد والوجه البحرى ، ولكن أن يجبر مجموعة من الأشخاص آخرين بينهما خلافات على أن يقدموا أكفانهم لإزلالهم فهو أمر غريب وغير مسبوق ، وهذه الواقعة والتى حواها بلاغ تلقته الأجهزة الأمنية بالقاهرة أثارت حفظة الأجهزة الأمنية التى قامت على الفور بالتحقيق في البلاغ والقبض على المتهمين وتقديمهم للنيابة العامة .

البداية .. كانت بلاغ تلقاه قسم شرطة عين شمس بمديرية أمن القاهرة من عدة أشخاص بتضررهم من قيام عدد من الأشخاص حال تواجد المُبلغين داخل الفيلا الخاصة بالمشكو فى حقهم لعقد جلسة صلح بين العائلتين (دون إخطار الجهات الأمنية أو القسم)، بالتعدى عليهم بالسب والتهديد بالإيذاء وإكراههم على تقديم أكفانهم تحت تهديد الأسلحة النارية، وتصويرهم بهواتفهم المحمولة، بسبب وجود خلافات سابقة بينهم ومحرر بشأنها العديد من المحاضر، وسابقة قيام المشكو فى حقهم بإحتجاز أحد أقارب المجنى عليهم لذات الخلافات بينهم

وكانت أجهزة الأمن قد كشفت ملابسات واقعة تداول مقطع فيديو على مواقع التواصل الاجتماعى يظهر خلاله مجموعة من الأشخاص يقومون بتهديد آخرين وإجبارهم على تقديم أكفانهم بسبب خلافات بينهم.

تم اتخاذ الإجراءات القانونية حيال بلاغ المجنى عليهم وبالعرض على النيابة قررت ضبط وإحضار ( 11 متهما) من مرتكبى الواقعة، وعقب تقنين الإجراءات تمكنت الأجهزة الأمنية من ضبط (8 من المتهمين)، وجارى تكثيف الجهود لضبط باقى المتهمين.

اترك رد

×

%d مدونون معجبون بهذه: