“الفلاش الإشعاعى” تقنية جديدة تحت الاختبار لعلاج سرطان الثدي

الوطن المصري – عمر خالد

كشف الدكتور يسرى رستم أستاذ ورئيس قسم علاج الأورام والطب النووى بطب الإسكندرية، خلال مؤتمر القسم اليوم بمكتبة الإسكندرية، أن سرطان الكبد يمكن علاجه باستخدام العلاج الموجه والعلاج المناعى، واستخدام تقنية المنحنى السريع للعلاج الاشعاعى.

من جانبه قال البروفوسير فيليب بورتمان من بلجيكا والرئيس السابق للجمعية الأوروبية للعلاج الاشعاعى، والجمعية الأوروبية للسرطان، إن العلاج الاشعاعى تطور، موضحا أن هناك تقنية جديدة تسمى “الفلاش الإشعاعى” لعلاج سرطان الثدى، وهى تقنية جديدة لازالت تحت التجربة، وتعمل على تركيز الإشعاع بشكل سريع على السرطان كالفلاش، وأطلق عليها الفلاش الإشعاعى لأنها تقنية مثل فلاش الكاميرا، تعطى الجرعة بسرعة متناهية بدون مضاعفات أو آثار جانبية.

وقال، إن العلاج الإشعاعى بالفلاش هى تقنية جديدة وهى لازالت تحت التجربة، وهى فى إطار ما قبل البحث الإكلينيكى، وهى مبشرة وتحقق فاعلية كبيرة فى العلاج.

وأوضح، إن الجديد فى العلاج الإشعاعى المتوافر حاليا هو إعطاء العلاج الإشعاعى الموجه بأعلى جرعة، وبدون آثار جانبية، ويتم استخدام الرنين المغناطيسي لمعرفة حجم الورم، مؤكدا، انه يتم استخدام علاجات متعددة مع بعضها البعض من خلال فريق وتخصصات مختلفة لتحقيق فعالية أكبر.

وأوضح الدكتور ماهر سليمان أستاذ مساعد علاج الأورام، وسكرتير عام مؤتمر قسم علاج الأورام بطب الإسكندرية المنعقد حاليا بمكتبة الإسكندرية، بأنه تم الاحتفال باليوم الفضى لمؤتمر قسم علاج الأورام الــ 25 ، وحرصنا على الاستمرار حتى خلال أزمة كورونا، موضحا أن اللجنة المنظمة صممت على انعقاده بمكتبة الإسكندرية بأهميتها فى نشر العلم وتدريب الأطباء الشبان على تشخيص .

وأكد، أن المؤتمر ناقش كل هو علاقة بالأورام بداية من التشخيص والعلاج و الجراحة حتى تغذية وتمريض الأورام .

وأضاف، إن المؤتمر استعرض 150 محاضرة خلال 3 أيام ولدينا عدد كبير من خبراء من مصر، وأكثر من 30 أستاذ من السعودية والأردن ولبنان والسودان ومن الجامعات الأوروبية ، واشهرهم البروفوسير فيليب بورتمان من بلجيكا، رئيس جمعية الأورام الأوروبية السابق، وهو نشر أكثر من 400 بحث فى العلاج الاشعاعى، واثنين من الخبراء من فرنسا، وخبير من بريطانيا، ومن وسويسرا، ومن بولندا والدكتور ايكولا من ايطاليا ومن اليونان، موضحا، إنه تم التحدث عن آخر ما صل إليه العلم فى مجال العلاج الاشعاعى والعلاج المناعى.

يذكر أن المؤتمر شارك فيه كل من الدكتور حمدى عبد العظيم رئيس المبادرة الرئاسية لصحة المرأة، والدكتور هشام الغزالى استاذ علاج الاورام بطب عين شمس، عضو المبادرة الرئاسية لصحة المرأة وعدد كبير من أستاذة علاج الأورام من الجامعات المصرية.

اترك رد

×
%d مدونون معجبون بهذه: