أمانة “مستقبل وطن” بالفيوم تناقش سبل مواجهة منصات التواصل الإجتماعى فى نشر سياسة الإحباط

الفيوم/ سمير الكاشف
ناقشت، أمانة المتابعة والتواصل الإجتماعى بحزب مستقبل وطن أمانة الفيوم ، فى اللقاء الذى عقد بمقر الحزب بالفيوم، عدد من القضايا التى طفت على سطح الأحداث وشغلت الرأى العام على السوشيال ميديا، وأختلفت فى أهدافها ما بين توعية أو إثارة الرعب والفزع بين الأهالى، أو اظهار الدولة بشكل غير لائق والتشكيك فى قدرتها على إدارة الأزمات.

كان موضوع الإجتماع ” فيروس كورونا بين التهويل والتهوين – دور كتائب قوى الشر الإلكترونية فى إشاعة الفوضى – وطرق المواجهة والرد “

عقدت الجلسة، برئاسة الإعلامي جمال قطب أمين المتابعة والتواصل الإجتماعى بالحزب ، والذى أكد فى كلمته، على أهمية مواجهة حملات إثارة الرعب ونشر الأكاذيب، موضحا دور وخطورة الدور القذر لكتائب قوى الشر الإلكترونية، وقال، إن أستخدام السوشيال ميديا فى الترويج للاكاذيب بدأ مع ثورة 30 يونيه، وارتفعت حدته مع حالة الاستقرار التى تشهدها البلاد وعودة السياحة إلى سابق عهدها، والإنجازات الكبيرة التى تحققت خلال السنوات القليلة الماضية.
وأضاف، أن هناك اكثر من 4.3 مليار مستخدم للانترنت على مستوى العالم، منهم 34.5 مليون حساب للمصريين على الفيس بوك، و3.2 مليار عدد مستخدمى مواقع التواصل الإجتماعى عن طريق الهاتف المحمول، و65% من إجمالى المستخدمين من الشباب أقل من 30 سنة، وزادت بنسبة 10% فى الفترة الأخيرة، واللافت للنظر أن معظم الزيادة للفئة العمرية ما بين 16- 28سنة، ومنهم من يتم أستقطابه للأفكار الهدامة، لذلك وجب علينا حميعا التصدى للحملات وتوعية شبابنا بعدم الانسياق، لذباب الإخوان الإلكترونى الذى تموله أجهزة مخابرات معادية .
حضر، اللقاء اللواء محمد أمين أبوطالب الأمين المساعد، وسيد الطيب عضو هيئة المكتب،  وحمادة الخولى أمين الشئون القانونية بالحزب، وعدد كبير من أعضاء الأمانة.

وقال، اللواء أبوطالب، إن مصر حققت إنجازات كبيرة خلال السنوات القليلة الماضية، أصابت أعداء الوطن بالجنون وبداوا فى استخدام اساليب قذرة، عبر مختلف وسائل الإعلام، مؤكدا أن مصر سوف تتجاوز كل الازمات ويوف تتحطم كل المؤامرات تحت أقدام المصريين، وتكاتفهم خلف القساظة السياسية.
واوضح، سيد الطيب، أهمية تصحيح المفاهيم والتصدى لحملات وأكاذيب قوى الشر، بنشر الحقائق والبيانات الصحيحة، مشيرا إلى أهمية توعية المواطنين بطرق الوقاية من فيروس كورونا.
واوضح، الخولى أمين الشئون القانونية، طرق التصدى بالقانون، لحملات نشر الأكاذيب وحالات السب والقذف للأفراد أو المؤسسات، عبر وسائل السوشيال ميديا، مؤكدا ان القانزن يردع كل تلك التجاوزات.

كما، ناقش اللقاء عدد من القضايا الهامة، والدور الوطنى فى مواجهة الشائعات والأكاذيب، ونشر حالة الإحباط بين أفراد الشعب، واستغلال الازمة العالمية فى انتشار فيروس كورونا، ونشر حالة من الهلع والخوف، وطرق المواجهة و التنوير للتوضيح لإحباط المخططات الهدامة.

وقال، محمد هاشم رئيس مركز الاستعلامات بالفيوم، إن الشعب المصرى تجاوز العديد من الأزمات بفضل ثقافته ووعيه وقادر على كشف الشائعات والأكاذيب، واكدت وسائل وطرق الرصد وأستطلاعات الرأى، حرص الشعب على الأستقرار ووقفه خلف قيادته، وطالب، جابر محمود مدير مركز المعلومات السابق، بديوان عام المحافظة، بعقد عدد من الندوات للتوعية بطرق الوقاية من كورونا، والاشتراك فى جروبات على منصات التواصل الإجتماعى لكشف أكاذيب أزرع جماعة الإخوان الإلكترونية .

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: