%  75 تراجعاً فى أرباح “عامر جروب” خلال 9  أشهر

 الوطن المصرى – كامل فهمى

تأثرت مجموعة عامر القابضة – عامر جروب- بتداعيات فيروس كورونا بشكل كبير خلال الشهور التسعة الماضية ، حيث سجلت المجموعة تراجعاً في صافي الأرباح المجمعة خلال التسعة أشهر الأولى من العام الجاري بنسبة 74.7% لتصل إلى 9.981 مليون جنيه ، مقابل 39.385 مليون جنيه بالفترة المناظرة.

وأرجعت المجموعة في بيانها المرسل للبورصة اليوم، أسباب الانخفاض في الأرباح إلى تأثر بعض القطاعات داخل المجموعة بسبب جائحة كورونا فعلى الرغم من ارتفاع صافي أرباح القطاع العقاري وقطاع نادي الأجازات خلال التسعة أشهر الأولى من عام 2020 إلى 61 مليون جنيه مقارنة بمبلغ 22 مليون جنيه خلال نفس الفترة من عام 2019.

أضافت المجموعة، أن انخفاض القطاعات الأخرى المتمثلة في الفنادق والمطاعم والمولات والذي تحول إلى صافي خسارة بمبلغ 50 مليون جنيه خلال التسعة أشهر الأول من 2020 مقارنة بصافي ربح بمبلغ 64 مليون جنيه خلال نفس الفترة من 2019 كان له الأثر الأكبر على انخفاض صافي الربح الإجمالي للمجموعة خلال الفترة مقارنة بالسنة الماضية.

وانخفضت الإيرادات خلال نفس الفترة إلى 897.865 مليون جنيه، مقابل 1.002.144 مليار جنيه بالفترة المناظرة.

ويمثل قطاع الاستثمار العقاري 58% من إجمالي الإيرادات وجاء قطاع نادي إجازات بورتو بنسبة 17% وقطاع المطاعم بنسبة 11% من إجمالي الإيرادات أما باقي النسبة وقدرها 14% فلقد تحققت من الأنشطة الأخرى للمجموعة .

وبلغت إيرادات قطاع الاستثمار العقاري في 30 سبتمبر 2020 مبلغ 157 مليون جنيه مقابل 189 مليون جنيه عن نفس الفترة من عام 2019.

وبلغت إيرادات قطاع المطاعم في 30 سبتمبر الماضي مبلغ 102 مليون جنيه مقارنة بمبلغ 192 مليون عن نفس الفترة من عام 2019.

وبلغت إيرادات قطاع الفنادق في 30 سبتمبر 2020 مبلغ 59 مليون جنيه مقارنة بمبلغ 114 مليون جنيه عن نفس الفترة من عام 2019.

وبلغ هامش مجمل الربح في 30 سبتمبر الماضي نسبة 39% من إجمالي الإيرادات وذلك بفارق أربع نقاط عن هامش مجمل الربح المحقق خلال نفس الفترة من عام 2019 والذي يبلغ 43%.

وأشارت عامر أنه على الرغم من ارتفاع القروض والتسهيلات في التسعة أشهر الأولى من عام 2020 فلقد انخفضت تكلفة التمويل في 30 سبتمبر الماضي لتصل إلى 47 مليون جنيه مقابل 90 مليون جنيه بانخفاض 43 مليون جنيه.

وأرجعت عامر جروب السبب في ذلك إلى اعتماد الشركة خلال الفترة الحالية على الاقتراض المباشر بدلا من خصم الشيكات السابق استخدامة خلال نفس الفترة من العام السابق.

وبلغت القروض والتسهيلات في 30 سبتمبر 2020 مبلغ 733 مليون جنيه مقابل 533 مليون جنيه مقارنة بالفترة المناظرة.

وأرجعت ذلك إلى حاجة شركات المجموعة لتمويل مشروعات جديدة في قطاع الاستثمار العقاري وقد بلغ معدل صافي الدين إلى إجمالي حقوق الملكية 41.7% وهو معدل آمن ويسير إلى المركز المالي القوى والمطمئن لشركات مجموعة عامر جروب التي تستمر في تأكيد حفاظها على أعلى مؤشرات الأمان لمساهميها وذلك باتباع سياسة تمويلية محافظة.

وبلغت أرصدة الحاجزين والتعاقدات العقارية المتبقية مبلغ 4.7 مليار جنيه في 30 سبتمبر 2020 مقابل 4.4 مليار جنيه بالفترة المماثلة وتعكف شركات المجموعة على الانتهاء من تسليمها للاعتراف بها كإيرادات خلال الاعوام القادمة.

وعلى مستوى الأعمال المستقلة، فتراجعت صافي أرباح عامر القابضة إلى 38.570 مليون جنيه بأول تسعة أشهر من العام الجاري مقابل 57.769 مليون جنيه بالفترة المماثلة.

وبلغ نصيب السهم في الأرباح 0.031 جنيه مقابل 0.047 جنيه بالفترة المقارنة.

 

 

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: