صورة أرشيفية

40 فيديو إباحي يفضح حكاية الدكتورة إيناس “عنتيلة” المحلة

الوطن المصرى- علاء سعد
سمعنا كثيراً عن الرجل العنتيل مدمن النساء ولكننا لم نسمع عن إمرأة عنتيلة مدمنة الرجال والشهوات المحرمة ، هذا ما أظهرته البلاغات ومحاضر الشرطة ، حيث شهدت مدينة المحلة الكبرى بمحافظة الغربية، ظهور “عنتيلة” جديدة وهى طبيبة بيطرية بعدما افتضح أمرها على يد زوجها وعثر على فلاشة تحتوي على أكثر من 40 فيديو جنسي لها فى أحضان عدد من الرجال، بالإضافة لمجموعة كبيرة من الصور العارية لها وهي تستعرض نفسها أمام الكاميرا.
وحرر محام ، وكيل الزوج محضرا بقسم شرطة ثان المحلة، يتهم فيه زوجته وتدعي “إيناس”  طبيبة بيطرية، بالزنا وممارسة الرذيلة بعد عثوره على 40 فيديو إباحى لها، ونفي نسب طفله البالغ من العمر عامين من زوجته، لشكه فى نسب الطفل له.
وكشف الزوج فى بلاغه أنه تزوج منها منذ 3 سنوات، وخلال تلك الفترة كانت دائمة الخلافات والتشاجر معه وترك شقة الزوجية والتوجه لمنزل أسرتها بطنطا ، للضغط عليه لتلبية مطالبها ومحايلتها لتعود معه للمنزل.
وأضاف الزوج فى بلاغه، أنه فى الفترة الأخيرة رفعت الزوجة دعوى تبديد قائمة منقولات الزوجية، وبعد فشل محاولات العيش معا، قرر أن يسلمها منقولاتها وإنهاء العلاقة الزوجية، مؤكدا أنه أثناء رفع المرتبة وجد بها “خياطة”، فقام بفك الخيط وعثر على “فلاشة”، وبفتحها عثر على فيديوهات إباحية لأشخاص آخرين غيره وزوجته فى أحضانهم وتمارس الرزيلة معهم، الأمر الذي دفعه للتوجه لقسم الشرطة وتحرير محضر ضدها، واتهامها بالزنا ونفي نسب الطفل له، مطالبا بندب الطب الشرعي وإجراء تحليل DNA للتأكد من نسب الطفل له من عدمه.
وفتحت نيابة ثان المحلة الكبرى، تحقيقات فى البلاغ المقدم من الزوج، وطالب الزوج بندب الطب الشرعي وإجراء تحليل DNA للتأكد من نسب الطفل له من عدمه.

اترك رد

×

%d مدونون معجبون بهذه: