3 جوائز سعودية في مهرجان القاهرة السينمائي الدولي

الوطن المصرى – عبير فودة

حصدت الأفلام السعودية المشاركة في مهرجان القاهرة السينمائي 3 جوائز وزعت في حفل كبير أقيم في دار الأوبرا المصرية مساء أمس برعاية وزير الثقافة المصري الدكتورة إيناس عبدالدايم، وحضور عدد كبير من الفنانين السعوديين والمصريين والعرب.

إذ حصل الفيلم السعودي “حد الطار” المشارك في مسابقة آفاق السينما العربية ضمن الدورة 42 للمهرجان، على جائزتي لجنة التحكيم الخاصة للمهرجان «صلاح أبو سيف»، وتسلمها المخرج السعودي عبدالعزيز الشلاحي، إضافة إلى جائزة أفضل ممثل، والتي حصدها الممثل السعودي فيصل الدوخي. فيما أكدت لجنة التحكيم أنها كانت حائزة في المفاضلة بين بطل وبطلة “حد الطار”، إذ جسدا دورهما بشكل لافت، خطف إعجاب اللجنة والجمهور الفني المشارك في العروض، وأخيراً استقرت اللجنة بالإجماع على منحها للدوخي، والطريف في الأمر أن بطلة الفيلم أضوى فهد هي من تسلمت الجائزة نيابة عن الدوخي، واعتبرت الجائزة بمثابة تكريم لها أيضاً.

وأشاد النقاد بفيلم “حد الطار” الذي انطلق في عرضه العالمي الأول بالمهرجان، كما أنه أول فيلم سعودي يشارك في المسابقات الرسمية في هذه الدورة، إذ افتتح عروض المسابقة، بالمسرح الثاني بدار الأوبرا المصرية، وتعود أحداث الفيلم لنهاية عقد التسعينات، وتدور حول “ابن السياف” الذي يقع في حب ابنة مغنية أفراح شعبية، في نهاية التسعينات وفي مدينة تشبه المملكة الغامضة، وفي مفارقة اجتماعية مبنية على بيع الفرح وشراء الموت، يصبح السؤال أيهما يمكن أن يتخلى عن أحلامه في مقابل أن يصبح عالمهما مكاناً أفضل.

كما حصد الفيلم القصير “من يحرقن الليل” للمخرجة السعودية سارة مسفر، على تنويه خاص من لجنة تحكيم مسابقة سينما الغد للأفلام القصيرة، بعد مشاركته في المهرجان، كما قدم المهرجان شهادة تقدير لمخرجة الفيلم سارة مسفر، والتي أهدت بدورها التكريم إلى والدتها. وعبرت عن سعادتها بحصول الفيلم على هذا التقدير من مهرجان عريق كمهرجان القاهرة قائلة: “أشعر بسعادة غامرة بعرض الفيلم في مصر في ظل هذا العام العصيب وكنت أتمنى وجود فريق العمل معي ولكن ظروف كورونا منعت معظمهم من السفر، كل الشكر للمهرجان ولجان التحكيم والمتطوعين”.

وتتتبع أحداث الفيلم الأختين “سلسبيل” و”وسن” في ليلة خطوبة، بعد أن تم رفض طلب إحداهما للذهاب إلى البقالة المجاورة، بينما يتناول قصة ما بعد الرفض من تقييد يدفع الأختين لاكتشاف أنفسهما ويتعرفا أكثر على بعضهما البعض، علاوة على جوانب ومنحنيات عميقة لم تخطر على بالهما قط. الفيلم من تمثيل جنى قمري وهيا مرعبي، وتأليف وإخراج سارة مسفر.

ورأس لجنة تحكيم المسابقة الدولية في المهرجان، المخرج والسيناريست الروسي الكبير ألكسندر سوكوروف، أحد أبرز المخرجين المعاصرين في روسيا. فيما شارك في عضويتها المخرج والكاتب البرازيلي كريم إينوز، والمخرج الألماني برهان قرباني، والمنتج السينمائي المصري جابي خوري، والممثلة المصرية لبلبة، والكاتبة والممثلة المكسيكية نايان جونزاليز نورفيند، والمخرجة والمؤلفة والمنتجة الفلسطينية نجوى نجار.

وشهد المهرجان على مدار 9 أيام عرض أكثر من 90 فيلماً، من 40 دولة، بينها 20 فيلماً في عروضها العالمية والدولية الأولى، كما شهد حفل الافتتاح تكريم الكاتب المصري الكبير وحيد حامد بجائزة الهرم الذهبي لإنجاز العمر، وهي ذات الجائزة التي منحها المهرجان للكاتب والمخرج البريطاني كريستوفر هامبتون، إضافة إلى تكريم الفنانة منى زكي بجائزة فاتن حمامة للتميز.

اترك رد

×

%d مدونون معجبون بهذه: