وزير المالية

وزيـر المالية: الـرئـيس السيسى ُيـتابـع كـل كبيرة وصغيرة، فـى مشـروع الـتأمين الصحى الشامـل

الوطن المصري :فتحى السايح وعمر خالد
أكـــد الـــدكـــتور محـــمد مـــعيط وزيـــر المـــالـــية، رئـــيس »الـــتأمـــين الـــصحى الـــشامـــل«، أن الـــرئـــيس عــبدالــفتاح الــسيسى ُيــحقق حــلم المــصريــين بــإرســاء دعــائــم رعــايــة صــحية مــتكامــلة لــكل أفــراد الأسـرة، مـن خـلال تـنفيذ المشـروع الـقومـى لـلتأمـين الـصحى الـشامـل، الـذى انـطلق رسـم ًيا مـن بـــورســـعيد الـــعام المـــاضـــى، لافـــتًا إلـــى أن الـــرئـــيس الـــسيسى ُيـــتابـــع كـــل كـــبيرة وصـــغيرة، فـــى مشـــروع الـــتأمـــين الـــصحى الـــشامـــل، و ُيشـــدد دائـــ ًما عـــلى ضـــرورة تـــوفـــير الـــضمانـــات الـــلازمـــة لاســتدامــة المــلاءة المــالــية لهــذا الــنظام؛ بــما يــجعله يــتسم بــالمــرونــة الــكافــية لمــواكــبة أى مــتغيرات ويــــضمن اســــتمراره بــــكفاءة عــــالــــية، عــــلى الــــنحو الــــذى ُيــــسهم فــــى إصــــلاح الــــقطاع الــــصحىبـمصر، وفـ ًقا لأحـدث الـنظم والمـعايـير الـدولـية، ويحـمى المـواطـنين مـن المـخاطـر المـالـية والأعـباء النفسية المترتبة على المرض، ويخفض معدلات الفقر. أضـــاف الـــوزيـــر رئـــيس »الـــتأمـــين الـــصحى الـــشامـــل«، بـــمناســـبة مـــضى عـــام عـــلى الانـــطلاق الـرسـمى لمـنظومـة الـتأمـين الـصحى الـشامـل بـبورسـعيد، أنـنا نـجحنا فـى تـطبيق نـظام الـتأمـين الــــصحى الــــشامــــل بــــبورســــعيد وتــــم الــــتعامــــل مــــع التحــــديــــات بــــمنتهى الاحــــترافــــية، وأن عــــدد المشـتركـين بـالمـنظومـة فـى تـزايـد مسـتمر، حـيث شـعر المـنتفعون بـجودة الخـدمـة الـطبية وسـهولـة الـحصول عـليها خـاصـة فـى ظـل تـمتعهم بـالحـريـة الـكامـلة فـى الاخـتيار بـين مـقدمـى الخـدمـات الــصحية الــذيــن ُيــمثلون ٥١ جــهة مــنها ٨ مســتشفيات، و٢٠ وحــدة رعــايــة أولــية، و١٠ وحــدات مـــركـــزيـــة، وقـــد تـــم الـــتغلب عـــلى مـــشكلة الـــتكدس فـــى وحـــدات الـــرعـــايـــة الأولـــية، بـــإعـــادة تـــوزيـــع المـلفات الـعائـلية عـلى مـراكـز صـحة الأسـرة جـغرافـ ًيا، مـوضـ ًحا أنـه يـتم تـوفـير الخـدمـات الـطبية لـلمنتفعين مـن خـلال الـهيئة الـعامـة لـلرعـايـة الـصحية، أو مـؤسـسات الـقطاع الـخاص أو غـيرهـا المُسجـلة بـالـهيئة الـعامـة لـلاعـتماد والـرقـابـة الـصحية سـوا ًء كـان ذلـك داخـل مـحافـظة بـورسـعيد أو خـارجـها، وقـد تـم تـحويـل ٨٩٦ حـالـة لـلمتابـعة الـطبية خـارج بـورسـعيد، و٣٨٩ حـالـة حـرجـة لــــزرع الــــكبد، والــــكلى، والــــنخاع، وأمــــراض الأورام، إلــــى الــــكثير مــــن المســــتشفيات المُــــعتمدة، ومنها المركز الطبى العالمى. أشــار الــوزيــر رئــيس »الــتأمــين الــصحى الــشامــل«، إلــى أن نــظام الــتأمــين الــصحي الــشامــل لـم يـضع سـقفًا لـلإنـفاق عـلى تـقديـم الخـدمـات الـطبية والـرعـايـة الـصحية لـلمرضـى المـنتفعين بـه حـيث تـعتمد فـلسفته عـلى تـوفـير الـرعـايـة الـصحية الـشامـلة وتحـمل أى أعـباء مـالـية عـن كـاهـل رب الأســـرة، مـــوضـــ ًحا أن المـــواطـــن تـــحت مـــظلة الـــتأمـــين الـــصحى الـــشامـــل لا يـــدفـــع أكـــثر مـــن ٣٠٠ جـــنيه فـــى أكـــبر عـــملية جـــراحـــية حـــتى زراعـــة الأعـــضاء، وأن عـــدم تـــلقى طـــلبات بـــالـــعلاج بــالــخارج يــعكس الــتقدم الــطبى فــى مــصر، حــيث يــتم إجــراء مــعظم الجــراحــات الخــطيرة عــلى أرض الوطن. قــال الــوزيــر رئــيس »الــتأمــين الــصحى الــشامــل«، إن الــفترة المــقبلة ســتشهد تــغطيات جــديــدة فــى حــزمــة الخــدمــات الــطبية المــقدمــة لــلمنتفعين بــنظام الــتأمــين الــصحى الــشامــل وفــ ًقا لأحــدث ســـبل الـــعلاج والأدويـــة المـــعتمدة عـــالمـــ ًيا، ولـــديـــنا حـــتى الآن أكـــثر مـــن ٢٣٠٠ خـــدمـــة طـــبية بـــين تـدخـل جـراحـى، وتـحالـيل، وأشـعة، وعـلاج أورام، وزراعـة أعـضاء، وأجهـزة تـعويـضية، و ُـمعينات بـصريـة وسـمعية، وعـلاج أسـنان، وأغـذيـة عـلاجـية وتـكميلية، وغـيرهـا، تـغطى مـختلف الأمـراض، لافــــتًا إلــــى أنــــه تــــم إدراج أمــــراض هــــشاشــــة الــــعظام، وبــــعض الأمــــراض الــــنفسية، والــــتأهــــيل الـــتخاطـــبى والـــشيخوخـــة، والـــنمو »الـــعيوب الخـــلقية«، فـــى الـــقائـــمة المـــعتمدة لأمـــراض المـــزمـــنة المـــــعفاة مـــــن نســـــب المـــــساهـــــمات المـــــقررة عـــــند تـــــلقيهم خـــــدمـــــات الأشـــــعة، والـــــتصويـــــر الـــــطبى، والتحاليل، وصرف الأدوية. أضــاف أن الــهيئة الــعامــة لــلتأمــين الــصحى الــشامــل ســوف تــتوســع خــلال المــرحــلة المــقبلة، فــى الـتعاقـد مـع مـقدمـى الخـدمـة مـن الـقطاعـين الـخاص والـعام إلـى جـانـب هـيئة الـرعـايـة الـصحية؛ بما يضمن توفير خدمات طبية جيدة للمنتفعين. أكــــد الــــوزيــــر رئــــيس »الــــتأمــــين الــــصحى الــــشامــــل«، أن مــــنظومــــة الــــتأمــــين الــــصحى الــــشامــــل اســتمرت فــى تــقديــم خــدمــاتــها بــبورســعيد خــلال أزمــة كــورونــا، وأنــه كــان يــتم تــوصــيل الأدويــة لـبعض أصـحاب الأمـراض المـزمـنة إلـى مـنازلـهم، مـشي ًرا إلـى أنـنا شـاركـنا فـى جـهود مـواجـهة هــذا الــوبــاء مــن خــلال الــتحويــل الجــزئــى لــبعض مســتشفيات هــيئة الــرعــايــة الــصحية المــنضمنة لـلمنظومـة إلـى مسـتشفيات عـزل لـلمرضـى المـصابـين بـالـفيروس، مـع تـوفـير الحـمايـة الـكامـلة لمـن يترددون على هذه المستشفيات لتلقى العلاج فى العيادات الخارجية. أضــاف أن الــهيئة الــعامــة لــلتأمــين الــصحى الــشامــل قــادرة عــلى الــوفــاء بــالمــطالــبات المــالــية فــى مـوعـدهـا، بـعد خـصم نسـب المـساهـمات الـتي ُيسـددهـا المـنتفعون مـباشـرة لمـقدمـى الخـدمـة، وقـد تـــم ســـداد ٤٢٥ مـــليون جـــنيه حـــتى الآن، ويجـــرى حـــالـــ ًيا إجـــراء المـــراجـــعة المـــالـــية والـــفنية عـــلى ضــوء قــائــمة الأســعار المــعتمدة، لمــطالــبات بــنحو ٢٠٠ مــليون جــنيه، مــوضــ ًحا أنــه تــتم تــسويــة هـــذه المـــطالـــبات المســـتحقة لمـــقدمـــى الخـــدمـــات لا مـــركـــزيـــا بـــبورســـعيد تـــيسيرا عـــليهم، بـــحيث لا يتجاوز المتوسط الزمنى لهذه المطالبات شهرين من تاريخ تقديمها.

أوضـح الـوزيـر رئـيس »الـتأمـين الـصحى الـشامـل«، أنـه يجـرى حـالـ ًيا وضـع الـلمسات الـنهائـية لتحـــديـــث قـــوائـــم أســـعار الـــتعاقـــد مـــع مـــقدمـــى الخـــدمـــات الـــطبية، حـــيث تـــعكف الـــلجنة الـــدائـــمة لــــــتسعير الخــــــدمــــــات الــــــطبية عــــــلى إعــــــادة دراســــــة تــــــكالــــــيف تــــــقديــــــم الخــــــدمــــــات الــــــصحية بــــــكل عـــناصـــرهـــا، بـــمراعـــاة حجـــم التضخـــم، وتـــكلفة وجـــودة الخـــدمـــات الـــصحية المُـــقدمـــة، ومـــتغيرات الــــسوق المــــصرفــــية؛ لــــتكون أســــا ًــــس ا لــــلتعاقــــد بــــين الــــهيئة الــــعامــــة لــــلتأمــــين الــــصحى الــــشامــــل ومـــقدمـــى الخـــدمـــة المُـــعتمديـــن مـــن الـــقطاعـــين الـــحكومـــى والـــخاص، لافـــتًا إلـــى أن هـــذه الـــلجنة تــــضم فــــى عــــضويــــتها خــــبراء مــــصريــــين ودولــــيين بــــعضهم مــــمثلين لمــــقدمــــى خــــدمــــات الــــرعــــايــــة الـصحية بـالـقطاع الـخاص، والـهيئة الـعامـة لـلرعـايـة الـصحية، وخـبراء تـكالـيف بـالمسـتشفيات، والمجـلس الأعـلى للمسـتشفيات الـجامـعية والـقطاع الـصحى، ومـنظمة الـصحة الـعالمـية والـبنك الـــدولـــى وأســـاتـــذة جـــامـــعات مـــتخصصين فـــى حـــساب تـــكالـــيف الخـــدمـــات الـــطبية، بـــما يـــعكس
قـدرة هـذه الـلجنة عـلى وضـع أسـعار عـادلـة للخـدمـات الـطبية مـن خـلال أسـس عـلمية صـحيحة، بــحيث تــكون هــذه الــقوائــم المــرنــة الــتي تــخضع للتحــديــث المســتمر مــرجــ ًعا لــلتسعير فــى ســوق الخدمات الطبية بمصر. أكـــد الـــوزيـــر رئـــيس »الـــتأمـــين الـــصحى الـــشامـــل«، أن المـــوقـــف المـــالـــى لـــلهيئة الـــعامـــة لـــلتأمـــين الــصحى الــشامــل قــوى وصــلب، حــيث تــعكس مــؤشــرات الأداء المــالــى قــدرتــنا عــلى الاســتدامــة المـــالـــية المـــطلوبـــة لـــلتوســـع فـــى تـــطبيق المـــنظومـــة الجـــديـــدة بـــالمـــحافـــظات تـــدريـــج ًيا؛ بـــما يـــدفـــعنا لاســـتكمال مـــسيرتـــنا فـــى تـــحقيق حـــلم المـــصريـــين، خـــاصـــة فـــى ظـــل الإرادة الـــسياســـية الـــقويـــة الـــــداعـــــمة لهـــــذا المشـــــروع الـــــقومـــــى، مـــــوضـــــ ًحا أن هـــــناك إقـــــبالاً مـــــتزايـــــ ًدا مـــــن المـــــواطـــــنين عـــــلى الــــتسجيل بــــمنظومــــة الــــتأمــــين الــــصحى الــــشامــــل بــــبورســــعيد، وجــــنوب ســــيناء، والإســــماعــــيلية، والأقــــــصر، وأســــــوان، وقــــــد اقــــــترب عــــــدد المــــــواطــــــنين الــــــذيــــــن قــــــامــــــت الــــــهيئة بــــــتسجيلهم بهــــــذه المحافظات حتى الآن من ثلاثة ملايين مواطن. قـال حـسام صـادق المـديـر الـتنفيذى لـلهيئة الـعامـة لـلتأمـين الـصحى الـشامـل، إن تجـربـتنا فـى بــورســعيد حــققت نــجا ًــحا مــلمو ًــسا حــيث تــردد أكــثر مــن نــصف مــليون مــواطــن عــلى الــعيادات الـخارجـية، و١٦٦ ألـفًا و٦٠٠ حـالـة طـوارئ تـحت مـظلة الـتأمـين الـصحى الـشامـل، وتـم إجـراء أكـثر مـن ٦٠٠ ألـف فـحص طـبى، وتـلقت ١٧٧حـالـة الـعلاج الإشـعاعـى، و٤ آلاف و٧٨٦ حـالـة غـــسيل كـــلوى، وتـــم إجـــراء أكـــثر مـــن ٣٢ ألـــف عـــملية جـــراحـــية مـــنها ٧ حـــالات زرع نـــخاع، و٣ آلاف عـــملية عـــيون، و١٣١ عـــملية قـــلب بـــالمســـتشفيات المـــعتمدة المـــنضمة لـــلمنظومـــة، مـــوضـــحا أنـــنا نـــسابـــق الـــزمـــن لإطـــلاق نـــظام الـــتأمـــين الـــصحى الـــشامـــل فـــى بـــاقـــى مـــحافـــظات المـــرحـــلة الأولـــــــــــى، وقـــــــــــد تـــــــــــجاوزت نســـــــــــبة الـــــــــــتسجيل بـــــــــــجنوب ســـــــــــيناء ٨٠٪، والأقـــــــــــصر بـــــــــــلغت ٦١٪، والاسماعيلية ٦٨٪، وأسوان ٤٧,٤٪ أضـاف أن نـظام الـتأمـين الـصحى الـشامـل يـرتـكز عـلى الـتعامـلات الإلـكترونـية وتـبادل الـبيانـات بـين مـقدمـى الخـدمـة والـهيئة الـعامـة لـلتأمـين الـصحى الـشامـل، ويـتابـع تـنفيذ المـنظومـة الـرقـمية الـــلجنة المـــختصـة الـــتى تـــضم وزارات الاتـــصالات والإنـــتاج الحـــربـــى والـــصحة والمـــالـــية، لافـــتًا إلـى أنـنا نـمضى بخـطى ثـابـتة فـى مشـروع الـتحول الـرقـمى بـحيث يـكون هـناك نـظم إلـكترونـية متقدمة لإدارة المطالبات وتقديم الخدمات وحوكمة وتيسير تحصيل الاشتراكات. أشــار إلــى أن هــناك أكــثر مــن آلــية فــعالــة لــلتواصــل مــع المــنتفعين مــن خــلال الخــط الــساخــن:
»١٥٣٤٤« خـــــاصـــــة بـــــعد رفـــــع كـــــفاءة مـــــركـــــز الاتـــــصالات »الـــــكول ســـــنتر« بـــــتعزيـــــز الـــــقدرات البشــريــة، وإدارة تــلقى الــشكاوى بــكل مــحافــظة ُيــطبق بــها نــظام الــتأمــين الــصحى الــشامــل،

اترك رد

×

×

%d مدونون معجبون بهذه: