وزير الزراعة: قطاع الثروة الحيوانية يلعب دوراً مهماً في الأمن الغذائي المصري

الوطن المصري – جيهان جابر

قال السيد القصير وزير الزراعة إن قطاع الثروة الحيوانية يلعب دوراً مهماً في الأمن الغذائي المصري.

وأضاف «القصير»، خلال كلمته بافتتاح مشروعات الإنتاج الحيواني والألبان والمجازر الآلية بمدينة السادات، بحضور الرئيس عبدالفتاح السيسي، اليوم الإثنين، أننا شجعنا صغار المزارعين علي أحلال سلالات الأبقار عالية الإنتاجية من الألبان واللحوم محل السلالات المحلية.

ويشهد الرئيس عبد الفتاح السيسي افتتاح مشروع مجمع الإنتاج الحيواني والألبان بمدينة السادات في محافظة المنوفية بحضورعدد كبير من كبار رجال الدولة.

ويتكون المشروع من مزارع لتربية الماشية بمختلف أنواعها ومجازر آلية حديثة متكاملة ومصانع لمختلف منتجات الألبان، يعمل على توفير المنتجات بالكميات والجودة والأسعار المناسبة فى متناول المواطن المصرى، وتحقيق القيمة المضافة بالإستفادة المثلى من الإمكانيات المتاحة عن طريق التكامل المتبادل بين مشروعات الإنتاج الحيوانى ومشروعات الإنتاج الزراعى وإنتاج الأعلاف والتى تنفذ من قبل شركات تابعة لجهاز مشروعات الخدمة الوطنية، سعياً لتحقيق الاكتفاء الذاتى النسبى وتخفيض تكلفة مستلزمات الإنتاج، مع إتاحة عديد فرص العمل المناسبة لمختلف التخصصات ومستويات التأهيل العلمى.

أنشئ المجمع المتكامل للإنتاج الحيواني والألبان بالسادات علي مساحة 1000 فدان، بإجمالى 5000 رأس حلاب بطاقة 150 طن لبن في اليوم، و3000 رأس تسمين بطاقة 1.5 طن لحم حي بالدورة الواحدة.

ويعمل المشروع على توفير منظومة متكاملة فى مجال تنمية الثروة الحيوانية والأنشطة المتعلقة بها من أجل تعظيم العائد من نتائج ومكونات المشروعات، بتطبيق أحدث الطرق العلمية فى تنفيذها، وإدارتها.

ويم المجمع 6 مزارع فرعية منهم 5 مزارع حلاب ومزرعة واحدة للتسمين، و مركز علمي بيطري للابحاث والتدريب، ومستشفى بيطري، ومبنى للولادة، ومبنى للتلقيح الصناعي، و مزارع لتربية الماشية بمختلف أنواعها ومجازر آلية حديثة متكاملة ومصانع لمختلف منتجات الألبان.

ويشمل المشروع 5 محالب آلية بإجمالي 48 نقطة و5 تانكات لحفظ اللبن بطاقة 50 طنًا لكل محلب، وعربة لنقل اللبن مزودة بتانك سعة 30 طنًا، ومحطة معالجة مياه الصرف الصحي بطاقة 100 متر مكعب في اليوم، ومحطة معالجة المياه الناتجة من المحلب بطاقة 100 متر مكعب في اليوم، بالإضافة إلى 2 مجرشه بقدرة 10 طن في الساعة لجرش الحبوب وتجهيز الأعلاف، و2 محرقه للتخلص الامن والصحي من المخلفات البيولوجية.

ويعتمد المجمع علي 7 آبار بالإضافة إلى مصدر المياه القادم من مدينة السادات والكهرباء، ويتيح المشروع العديد من فرص العمل المناسبة لمختلف التخصصات ومستويات التأهيل العلمى.

اترك رد

×
%d مدونون معجبون بهذه: