وزير الري: مصر لن تسمح بحدوث أي أزمات مياه مستقبلية أو حالية

الوطن المصري – جيهان جابر

قال الدكتور محمد عبدالعاطي، وزير الري، إن الدولة المصرية لن تسمح بحدوث أي ازمات مياه مستقبلية أو حالية، مشيرًا إلى أن الوزارة تضع نصب أعينها كافة قضايا المياه، وما يتعلق منها بالتنمية، مؤكدًا أنه لا توجد أي تنمية بدون توفير المياه.

وأضاف “عبد العاطي” خلال كلمته مع عدد من الكتاب والصحفيين، بوزارة الموارد المائية والري بالتعاون مع الهيئة الوطنية للإعلام، وأذاعتة قناة روسيا اليوم، الثلاثاء، أن وزارة الري وقطاعاتها المختلفة تضع نصب أعينها مستقبل المياه وما يتعلق منها بخطط التنمية التي تنفذ حاليًا وتأثير الزيادة السكانية عليها، وتقوم بتنمية الموارد الحالية والاستفادة من الإمكانيات المتاحة، من مياه النيل والمياه الجوفية.

وتابع: “فضلاً عن إعادة استخدام مياه الصرف الزراعي بعد معالجتها، مؤكدًا أن مصر أكبر دولة في العالم حاليًا تعيد استخدام المياه المعالجة” مشيرًا الى أن ملف سد النهضة مر بمراحل عديدة، وأن هناك اتصالات من جهات مختلفة ومتنوعة من قبل العديد من الدول لاستئناف، وأنه لم يتم تحديد موعد رسمي لاستئنافها.

وأوضح ” محمد عبدالعاطي، وزير الري”، أنه من أسس التفاوض تضمن إطار توقيع اتفاق قانوني ملزم لكل الأطراف، مشددًا على ضرورة تواجد محققين دولين وأن يكون لهم دورًا في التفاوض.

اترك رد

×

%d مدونون معجبون بهذه: