مرسي يشهد توقيع مذكرة تفاهم بين “الإنتاج الحربي” وشركتي “أوكتا” و”الوبكو العليان”

كتب خالد عبد الحميد

شهد المهندس/ محمد أحمد مرسي وزير الدولة للإنتاج الحربى مراسم توقيع مذكرة تفاهم بين الهيئة القومية للإنتاج الحربي وتحالف شركتيّ “أوكتا إنترناشيونال” المصرية و”الوبكو” التابعة لمجموعة “العليان” السعودية فــي مجــال إنتــاج صناعــات الألومنيــوم المتطــورة، وذلك بحضــور السيد/ أسامة بن أحمد نقلي سفير المملكة العربية السعودية بالقاهرة، جاء ذك بديوان عام الوزارة.

أشار وزير الدولة للإنتاج الحربي إلى أن التوقيع يأتي في ضوء العلاقات التاريخية وأواصر الترابط والتآخي بين مصر والسعودية وفي ظل التقارب بين قيادتيّ البلدين الشقيقين، وفي إطار البدء في تدشين تعاون بين تحالف مجموعة “الوبكو” السعودية التابعة لمجموعة “العليان” وكل من شركة “أوكتا إنترناشيونال” ووزارة الإنتــاج الحربــي بهدف إقامة مصنع تشكيل وتصنيع منتجات وتطبيقات الألومنيوم لقطاعات الإنشاءات وغيرها من المنتجات عالية الجودة، مضيفاً أن الهيئة القومية للإنتاج الحربي بموجب هذا التعاون ستعمل على توفير العمالة اللازمة للتشغيل والأرض والمساحات اللازمة لإقامة المصنع إلى جانب القيام بأعمال الإدارة المشتركة والتشغيل والصيانة.

وأوضح الوزير “مرسي” أن الاستثمار الأجنبي المباشر يبلغ (٥٠٠) مليون جنيه من خلال التعاون الوثيق مع الشركاء الموثوق بهم من القطاع الخاص المصري “شركة أوكتا انترناشونال” بهدف توطين التكنولوجيا الحديثة وتعميق التصنيع المحلي في صناعات الألومنيوم الوسيطة والنهائية في مصر، مؤكداً على حرص وزارة الإنتاج الحربي على التكامل مع مختلف شركات القطاع الخاص العالمية والمحلية بما يعود بالنفع على المواطنين، منوهاً إلى تطلعه إلى مواصلة التعاون المثمر مع الجانب السعودي في مجالات التصنيع المختلفة وفتح آفاق جديدة للتعاون مع مختلف الشركات السعودية في ضوء سياسة الوزارة الرامية إلى نقل تكنولوجيات التصنيع الحديثة ودعم خطط واستراتيجيات التنمية المستدامة بالدولة من خلال الاعتماد على قدرات التصنيع والموارد المحلية المتاحة، مشيراً إلى أنه بالرغم من تعاظم التحديات والأزمات العالمية غير المسبوقة بالآونة الأخيرة والتي لم تكن مصر بمنأى عنها وتأثيرها على الاقتصاد العالمي والوطني وكذا تأثيرها على الأسعار إلا أن الدولة المصرية تسعى بشكل جاد إلى تخطي تلك التحديات، مضيفاً أنه نتيجة لإجراءات الإصلاح الاقتصادي التي إتخذها مصر بالسنوات الماضية فقد استطاعت التعامل بتوازن كبير فيما يتعلق بهذا الشأن.

من جانبه أشاد السيد/ أسامة بن أحمد نقلي سفير المملكة العربية السعودية بالقاهرة بالدور الهام الذي تلعبه وزارة الإنتاج الحربي في دعم وتشجيع الاستثمار في مصر، مؤكداً أن المناخ الاستثماري في مصر على الرغم من التحديات العالمية إلا أنها سوق جاذبة للاستثمارات، معرباً عن اهتمام الشركات السعودية بتعزيز الشراكة مع الجانب المصري وخاصةً وزارة الإنتاج الحربي في إطار ما تمتلكه من إمكانيات تصنيعية وتكنولوجية وفنية وبشرية وبحثية كبيرة، كما أعرب عن فخره واعتزازه بما وصلت إليه العلاقات المصرية السعودية سواء بين القيادتين أو الشعبين الشقيقين من مستوى متنام يليق بمكانة الدولتين في المنطقة والعالم.

أوضح المهندس/ خالد عبد المنعم الرئيس التنفيذي لشركة منتجات الألمنيوم “الوبكو ALUPCO”التابعة لمجموعة العليان السعودية أن الشركة تأسست عام 1975 وتعمل في العديد من المجالات المتعلقة بالاستثمار والتصنيع وتعتبر أكبر منتِج لألومنيوم معالجة الأسطح في المنطقة حيث تعد أول شركة إنتاج ألومنيوم في الشرق الأوسط تم منحها شهادة الأيزو 9001 في عام 1995 وشهادة الأيزو 2000 في عام 2000، مضيفاً أنه للمحافظة على أعلى معايير الجودة لمنتجاتها تلتزم الشركة بالمعايير الأوربية والألمانية والبريطانية (بي أس) والأمريكية (أي أس تي أم) والسعودية (ساسو) في كل خطوة من عملياتها، لافتاً إلى أن الشركة ستقوم بموجب هذا التعاون بتوفير الاستثمار الكلي للمشروع والقيام بالإنشاءات الخاصة بالمصنع وتمويل المواد الخام ولوازم التشغيل، معرباً عن تطلع مجموعة العليان إلى تحقيق تعاون مثمر مع وزارة الإنتاج الحربي يعود بالنفع على الجانبين في ظل امتداد عمل المجموعة في 27 دولة حول العالم.

وأشاد الدكتور/ خالد معتوق رجل الأعمال والرئيس التنفيذي والعضو المنتدب لشركة “أوكتا إنترناشيونال” بالإمكانيات المتطورة لشركات ووحدات الإنتاج الحربي وما يتوافر بها من كوادر بشرية متميزة الأمر الذي يشجع على إيجاد مجال خصب للتعاون المشترك بين الجانب المصري والسعودي والذي سيعود مردوده بالإيجاب على الجانبين، منوهاً أن “أوكتا” تتمتع بالخبرات والعلاقات اللازمة لتنمية وتطوير وتسويق وتوزيع منتجات برنامج التصنيع المشترك حيث ستقوم بتوفير المواد الخام اللازمة للتصنيع وإدارة العمليات اللوجستية وسلاسل الإمداد، موضحاً دعم المجموعة لسرعة إنجاز الاتفاق الموقع بين الجانبين وذلك في ظل حالة الاصطفاف الوطني للقطاع الخاص المصري خلف القيادة السياسية على أن يلي ذلك بداية اتفاقات وشراكات جديدة لدعم الاقتصاد الوطني والعربي، حيث يستهدف هذا التعاون المشترك تأسيس عدة شراكات صناعية وبناء إستراتيجية صناعية متكاملة وتقديم منظومة تشغيل رقمية وإدارة ذكية تعمل طبقا للمعايير العالمية وستكون البداية في مجال صناعات الألومنيوم والتوسع من خلال الشركاء في تصدير ما يقرب من نصف الإنتاج للأسواق الخليجية والعالمية.

بدوره أكد المستشار الإعلامى لوزير الدولة للإنتاج الحربي والمتحدث الرسمى للوزارة/ محمد عيد بكر على حرص وزارة الإنتاج الحربي على أن يكون التعاون مع شركائها في مختلف المجالات قائماً على أساس التصنيع المشترك ونقل التكنولوجيا وتعميق الصناعة الوطنية توفيراً للعملة الحرة ودعماً للاقتصاد القومي.

قام بتوقيع مذكرة التفاهم المهندس/ محمد محمد صلاح الدين مصطفى نائب رئيس مجلس إدارة الهيئة القومية للإنتاج الحربي والعضو المنتدب والمهندس/ خالـد عبـد المنعــم الرئيـس التنفيـذي لشركـة “الوبكو” والدكتور/ خالد معتوق العضو المنتدب لشركة “أوكتا إنترناشيونال” عضو مجموعة ديونز للاستثمار، وحضر التوقيع المهندس/ محمد شيرين محمد المشرف على الإدارة المركزيـة لمكتـــب الوزيــــــر والســيد/ محمد بكر المستشار الإعلامي للسيد الوزير والدكتور مهندس/ صلاح جمبلاط رئيس القطاعات الفنية بالهيئة والمهندس/ هشام خطاب رئيس قطاع العلاقات العامة والمراسم، كما حضر التوقيع السيد/ عبد اللطيف المبارك والدكتور/ أحمد طاهر رئيسا مجلس إدارة الشركتان المشاركتان في التحالف.

اترك رد

×

%d مدونون معجبون بهذه: