” وزير الدولة للإنتاج الحربى ” يبحث مع ” الوزير الوطني للمنتجات الدفاعية البرازيلية” سبل تعزيز التعاون المشترك

كتب خالد عبد الحميد

استقبل المهندس / محمد أحمد مرسي وزير الدولة للإنتاج الحربي، الدكتور / ماركوس ديجوت الوزير الوطني للمنتجات الدفاعية بوزارة الدفاع البرازيلية على راس وفداً برازيلياً رفيع المستوى لمناقشة سبل تعزيز التعاون المشترك بين الجانبين، جاء ذلك بديوان عام الوزارة.
استهل الوزير ” مرسى ” اللقاء بالترحيب بالوفد البرازيليى ، مؤكداً على دور الوزارة الأساسي والذي يتمثل في تلبية مطالب واحتياجات القوات المسلحة والشرطة من الذخائر والأسلحة والمعدات كما يتم استغلال فائض الطاقات الإنتاجية لتصنيع منتجات مدنية متنوعة والمساهمة في تنفيذ المشروعات القومية ومشروعات التنمية بالدولة، وشهدت المباحثات بين الجانبين استعراض القدرات والإمكانيات التصنيعية والتكنولوجية والفنية والبشرية لشركات ووحدات الإنتاج الحربي، وتم مناقشة الموضوعات التى يمكن التعاون بها مع الشركات البرازيلية العاملة فى مجالات مماثلة.
وأشار الوزير “مرسي” إلى أن الوزارة تهتم بالاستفادة من خبرات الشركات البرازيلية فى العديد من المجالات التى تعمل بها، مؤكداً على حرص وزارة الإنتاج الحربي على توطين ونقل أحدث التكنولوجيات العالمية في مجال الصناعات العسكرية داخل الشركات والوحدات التابعة وهو ما يأتى فى ضوء العمل بتوجيهات السيد الرئيس / عبد الفتاح السيسى رئيس الجمهورية بالسعى الحثيث نحو زيادة فرص الإستثمار وتبادل الخبرات ونقل وتوطين أحدث التكنولوجيات فى كافة مجالات التصنيع داخل جمهورية مصر العربية ، وخلال اللقاء أكد الوزير ” مرسى ” على وجود رغبة حقيقية في عقد شراكة استراتيجية تعود بالنفع على كلا الجانبين في مجال الأنظمة الدفاعية المتطورة، مشيراً إلى أنه بالرغم من تعاظم التحديات والأزمات العالمية غير المسبوقة التي لم تكن مصر بمنأى عنها خاصةً تداعيات جائحة كورونا وبعض التحديات السياسية التي يشهدها العالم وتأثيرها على الاقتصاد العالمي والقومي وتأثيرها على الأسعار إلا أن الدولة المصرية سعت ومازالت تسعى بشكل جاد إلى تخطي تلك التحديات، مضيفاً أنه نتيجة لإجراءات الإصلاح الاقتصادي والهيكلي التي إتخذتها مصر بالسنوات الأخيرة استطاعت التعامل بتوازن كبير فيما يتعلق بهذا الملف، مضيفاً أن تلك الإصلاحات ساهمت أيضاً بشكل أو بآخر في إثبات ريادة مصر المتنامية في مجال الأمن والدفاع وهو ما اتضح جلياً في قدرة مصر على تنظيــم المعــرض الدولــي للصناعــات الدفاعيــة “EDEX 2021″ في أواخر العام الماضى .

من جانبه اشار الدكتور / ماركوس ديجوت الوزير الوطني للمنتجات الدفاعية بوزارة الدفاع البرازيلية أن مصر شريك تاريخي وإستراتيجي للبرازيل وأن هناك تعاون إقتصادي متطور بين البلدين بشكل مستمر ، مؤكدا على ضرورة تفعيل التعاون مع وزارة الإنتاج الحربى وشركاتها التابعة بإعتبارها أحد الأزرع الصناعية للدولة المصرية ،كما تعد من كبرى الكيانات الصناعية بمصر والمنطقة الأفريقية والعربية مؤكدا أهمية تشجيع كبري الشركات البرازيلية للإستثمار في مصر في مختلف المجالات، خاصةً في ظل سياسات الإصلاح الإقتصادي والمشروعات التنموية الجديدة ، مشيداً بخطوط الإنتاج المتطورة بالشركات والوحدات التابعة لوزارة الإنتاج الحربى والتي يتم تحديثها وفقا لآليات الإدارة الرقمية الذكية بما يحقق صناعات متطورة في كافة الصناعات الدفاعية والمدنية وفقا لمعايير الجودة العالمية .

بدوره صرح المستشار الإعلامي لوزير الدولة للإنتاج الحربي والمتحدث الرسمي للوزارة / محمد عيد بكر أن هذا اللقاء يأتي في ضوء حرص الوزارة الدائم على التعاون مع مختلف الشركات العالمية فى مجال نقل وتوطين التكنولوجيات الحديثة بمصر والعمل المتواصل الذي تبذله تماشياً مع التوجه العام للدولة وتحقيق سياساتها الرامية إلى تطوير وتطويع القدرات والإمكانيات الصناعية والفنية والتكنولوجية المتاحة بما يدعم استراتيجيات التنمية المستدامة ، مشيراً إلى أنه فى نهاية اللقاء تم توقيع مذكرة تفاهم بين الجانبين لدراسة التعاون فى إقامة شراكات في مجال البحوث والتطوير التكنولوجي المتصل بالمنتجات الدفاعية بمشاركة الدولة أو كيانات القطاع الخاص ، وكذا تبادل الخبرات في الصناعات الدفاعية بما في ذلك الشركات ذات الصلة بسلاسل الإنتاج ، وأيضاً تبادل الوفود الفنية للإطلاع على إمكانيات الجانبين على أرض الواقع وتحديد موضوعات التعاون بدقه .
ولفت ” بكر ” إلى أن اللقاء قد حضره من جانب وزارة الإنتاج الحربى المهندس / محمد محمد صلاح الدين مصطفى نائب رئيس مجلس إدارة الهيئة القومية للإنتاج الحربى والعضو المنتدب والمهندس / محمد شيرين محمد المشرف على الإدارة المركزية لمكتب الوزير والسيد / محمد بكر المستشار الإعلامى والدكتور مهندس / صلاح جمبلاط رئيس القطاعات الفنية والمهندس / أمجد فريد رئيس قطاع التعاون الدولى والمهندس / هشام خطاب رئيس قطاع العلاقات العامة والمراسم والسيد / محمد فؤاد المترجم ، ومن الجانب البرازيليى السيد / أنطونيو باتريوتا ممثل سفارة البرازيل بالقاهرة والسيد / أنطونيو فيريرا دي ليما جونيور قائد القوات الجوية مدير إدارة الترويج التجاري والنقيب بحرى / النقيب البحري بيدرو أوليفيرا دي سا والسيد / فاجنر بيدادي غارسيا دي أراوجو المستشار الخاص للوزير الوطني لمنتجات الدفاع والسيد / ماريو كارفالو ملحق الدفاع بسفارة البرازيل بالقاهرة والسيد / روبرتو ألفيس جالو فيليو رئيس الرابطة البرازيلية للصناعات الدفاعية .

اترك رد

×

%d مدونون معجبون بهذه: