وزير الداخلية يهنئ قداسة البابا

وزير الداخلية يشيد بدور الكنيسة المصرية فى تعزيز الوحدة الوطنية ووحدة واستقرار البلاد

كتب – خالد المصرى

قام السيد/ محمود توفيق – وزير الداخلية بزيارة قداسة البابا تواضروس الثانى بابا الإسكندرية بطريرك الكرازة المرقسية بمقر الكاتدرائية بالعباسية لتقديم التهنئة لقداسته وجميع المواطنين  المسيحيين بمناسبة الإحتفال بعيد الميلاد المجيد.

وقد أعرب وزير الداخلية عن خالص تهانيه وهيئة الشرطة بمناسبة عيد الميلاد المجيد .. مشيداً بالدور الذى تقوم به الكنيسة المصرية فى تعزيز الوحدة الوطنية ووحدة وإستقرار البلاد ، ونشر قيم التسامح بين كافة أبناء الوطن ، مؤكداً أن التاريخ المصرى قد شهد العديد من الوقائع والأحداث التى سجلت المواقف الوطنية للكنيسة المصرية ورجالها .. مؤكداً سيادته أن الشعب المصرى تمكن عبر تمسكه بوحدته وتنوعه وإيمانه بوطنه من إجهاض المخططات التى تعرض لها لتفتيت نسيج المجتمع المصرى ووحدته التى ميزته عبرالتاريخ.

من جانبه أشاد قداسة البابا تواضروس الثانى بالجهود والتضحيات التى يبذلها رجال الشرطة فى تحقيق الأمن والطمأنينة للمواطنين ، مؤكداً على تكاتف ومساندة أبناء الشعب لأجهزته الأمنية فى أداء مهامها من أجل تحقيق الأمن والإستقرار بكافة ربوع الوطن.

 

اترك رد

×

%d مدونون معجبون بهذه: