وزير الداخلية: تشريعات ضبط الأداء الأمني أمام البرلمان خلال ساعات

وزير الداخلية مجدي عبد الغفار - أرشيفية

وزير الداخلية مجدي عبد الغفار – أرشيفية

أعلن اللواء مجدى عبدالغفار وزير الداخلية الانتهاء من إعداد مشروعات القوانين الجديدة الخاصة بضبط الآداء الأمنى، والتى وجه بسنها الرئيس عبدالفتاح السيسى رئيس الجمهورية؛ لإرساء قواعد الأمن والنظام في إطار من التقدير والاحترام المتبادل بين المواطن ورجل الشرطة.

وأضاف اللواء عبدالغفار – فى حوار خاص مع وكالة أنباء الشرق الأوسط، على هامش مؤتمر وزراء الداخلية العرب – أن قطاع الشئون القانونية بالوزارة انتهى من إعداد التشريعات الجديدة التى تم وضعها لتعديل بعض أحكام قانون هيئة الشرطة رقم 109 لعام 1971، وإعداد بعد المواد الجديدة، مشيرا الى أنه تم ارسالها الى مجلس الوزراء، والذى أرسلها بعد الموافقة عليها الى لجنة الفتوى والتشريع بمجلس الدولة، لاتخاذ الإجراءات وتحديد جلسة لمراجعتها وصياغتها وإرسالها الى مجلس الوزراء مرة أخرى، والذى يقوم بدوره بارسالها خلال الأسبوع الجارى الى مجلس النواب لمناقشتها وإصدارها.

وأكد وزير الداخلية – الى موفد وكالة أنباء الشرق الأوسط الى تونس “أحمد عبدالله”، على هامش مشاركته فى الدورة الثالثة والثلاثين لمجلس وزراء الداخلية العرب بتونس – أن التشريعات الجديدة تستهدف فى المقام الأول ضبط العلاقة بين المواطن ورجل الشرطة، وتنظيمها، على أساس احترام حرية وكرامة المواطن، سواء داخل أو خارج المواقع الشرطية، وتنفيذ القانون بحسم على الخارجين عنه والمطلوبين لجهات التحقيق دون تعسف أو تعنت، وفى الوقت نفسه، حماية حقوق رجال الشرطة من تجاوز بعض المواطنين تجاههم، بما يكفل لهم أداء واجبهم فى حفظ الأمن والآمان.

وأشار إلى أن التشريعات الجديدة الخاصة بضبط الأداء الأمنى، احتوت على عدد من المواد، أبرزها تلك الخاصة بمواجهة أى تجاوز لرجال الشرطة بكل حسم وحزم من خلال إجراءات سريعة وناجزة، وفى الوقت نفسه تضم إجراءات تحفيزية للمتميزين فى أداء عملهم والملتزمين بالقواعد العامة وإحكام قانون هيئة الشرطة، مشددا على أن التشريعات الجديدة، ستكفل ضبط الأداء الأمنى فى الشارع المصرى، بما يضمن محاسبة كل من يتجاوز في حق المواطنين دون وجه حق.

اترك رد

×

%d مدونون معجبون بهذه: