وزير التنمية المحلية: استراتيجية لدعم اللامركزية..وتدريب الشباب لدمجهم بالعمل العام

الدكتور أحمد زكي بدر، وزير التنمية المحلية – أرشيفية
أكد الدكتور أحمد زكي بدر وزير التنمية المحلية أن مصر لها خبرة في تطبيق اللامركزية، وأن هناك استراتيجية لدعم اللامركزية في 4 محافظات، مشيرا إلى أن وزارته تقوم بالتعاون مع وزارة الشباب بتدريب الكوادر الشابة لإدماجهم في العمل العام خاصة بالمحليات.
وقال بدر –خلال مشاركته في اجتماع لجنة الإدارة المحلية برئاسة المهندس أحمد السجيني وبحضور المستشار مجدي العجاتي وزير الشؤون القانونية ومجلس النواب لمناقشة موضوعي تطبيقات اللامركزية في الحكومة ومشكلة القمامة في مصر- إن مصر لها باع في تطبيق اللامركزية منذ عام 2007، حيث تم تطبيق البرنامج الاسترشادي للامركزية لمدة 5 سنوات، وأن أهم ما تركز عليه الوزارة هو اختيار البنود التي تطبق فيها اللامركزية فضلا عن توفير التدريب على تطبيقاتها من خلال ورش العمل بالمحافظات المختلفة.
وأضاف بدر أن هناك استراتيجية لدعم اللامركزية في 4 محافظات (لم يسمها)، مشيرا إلى المباديء التي تقوم عليها استراتيجية الوزارة في التحول نحو اللامركزية وأهمها: البناء على ما تقدم، وتفعيل المؤسسات القائمة، وعدم تحميل الدوله تكاليف إضافية، وتدريب العاملين على تطبيقها.
ولفت بدر إلى أن المجالس المحلية “مفرخة” للتدريب على العمل السياسي ككل، خاصة وأن الدستور نص على ضرورة وجود تمثيل لشرائح الشباب، وأن الوزارة تقوم بالتعاون مع وزارة الشباب بتدريب الكوادر الشابة لإدماجهم في العمل العام خاصة بالمحليات.
وحول ملف القمامة، أوضح بدر أن مشكلة منظومة القمامة ترجع إلى عدة أسباب منها: التعاقدات القائمة مع الشركات الأجنبية والتي كان ينص التعاقد معها على آلا يتم إعطاء ترخيص بجمع القمامة لأي جهة بمنطقة عمل هذه الشركات، منوها إلى أن المتبقي على انتهاء هذه التعاقدات عامان فقط وأنه ثبت أن الجمع المنزلي للقمامة هو أنسب أسلوب.
وأكد أعضاء اللجنة أهمية إدارة حوار مجتمعي حول مشروع قانون الإدارة المحلية واختيار النظام الأمثل للانتخابات المحلية ومراعاة الخبرات السابقة وعمل نماذج محاكاة للتأكد من درجة اللامركزية المطبقة بكل قطاع.
أ ش أ

اترك رد

×

%d مدونون معجبون بهذه: