وزير الاستثمار يلتقي بأعضاء المجلس المصري الأوروبي

أشرف سالمان وزير الاستثمار

أشرف سالمان، وزير الاستثمار (أرشيفية)

شارك أشرف سالمان وزير الاستثمار في الاجتماع السنوي للمجلس المصري الأوروبي بحضور اللواء كمال الدالي محافظ الجيزة وعدد من سفراء دول الاتحاد الأوروبي وممثلي الاتحاد العام للغرف التجارية والصناعية وعدد من رجال الأعمال والمستثمرين وعدد من كبار أساتذة الاقتصاد والقانون.

في كلمته أوضح وزير الاستثمار الدور الذي قام به الاستثمار الخاص خلال العام المالي 2014/2015، مشيراً إلى أن حجم الاستثمارات المنفذة بلغت نحو 331 مليار جنيه وهو ما انعكس على معدل النمو ليبلغ 4.2% قادماً من 2.2% خلال العام المالي السابق.

كما قدم سالمان مقارنة بين مؤشرات العامين الماليين 2013/2014 و2014/2015 فيما يتعلق بعجز الموازنة ومعدل البطالة ومعدلات الاستثمار والادخار وحجم الاستثمار الأجنبي المباشر والتضخم، مؤكداً أن التحسن الواضح في المؤشرات يرجع إلى السياسات والإجراءات التي اتخذتها الحكومة والتي كان من بينها قرارات تمس الدعم والضرائب والتي لم يتطرق لها أحد لسنوات.

ولفت وزير الاستثمار إلى عدد من التشريعات الحاكمة لمناخ الاستثمار ومن بينها تعديلات قانون الاستثمار، مؤكداً على أن هناك خطوات يتم اتخاذها لتحسين بيئة الأعمال وهو ما سينعكس على تحسن ترتيب مصر في تقرير ممارسة أنشطة الأعمال الصادر عن البنك الدولي، مشيراً في هذا الصدد إلى تشغيل خدمة المسار السريع بمجمع خدمات الاستثمار، وميكنة عدد من الإجراءات كلياً ومنها شهادة عدم الالتباس واستكمال منظومة التسجيل بمجمع الخدمات، موضحاً أن هذه الإجراءات وغيرها انعكس على معدل تأسيس الشركات الذي ارتفع من 470 شركة شهرياً قبل مؤتمر دعم وتنمية الاقتصاد المصري إلى ما يقرب من 860 شركة بعد المؤتمر ثم 1000 شركة لهذا العام. وبلغ عدد الشركات التي تم تأسيسها خلال العام المالي 2014/2015 عدد 10408 شركة برؤوس أموال بلغت 18 مليار جنيه.

كما أشار الأستاذ أشرف سالمان إلى أنه يجري حالياً مراجعة كافة أدلة العمل بغرض تعديلها أو إلغاء البعض منها وذلك لتبسيط الإجراءات وتنميطها تمهيداً للبدء في ميكنة العملية بالكامل.

وأضاف وزير الاستثمار أن الاهتمام بالتعليم والتدريب المستمر لرفع كفاءة العاملين بالدولة في مختلف القطاعات له دور هام في تحسن المؤشرات الاقتصادية والتي يجب أن تسير جنباً إلى جنب مع الجهود المبذولة لإزالة العوائق البيروقراطية.
كما لفت وزير الاستثمار إلى الجهود التي تقوم بها لجان فض منازعات الاستثمار التي أصبحت قراراتها ملزمة للجهات الإدارية بالدولة بقوة القانون، والتي استطاعت خلال الفترة من 10/8/2015 وحتى 31/1/2016 الانتهاء من 156 حالة.

وفي نهاية كلمته أشار وزير الاستثمار أن رؤية الحكومة الحالية للاقتصاد المصري طموحة ومحددة بخطط وبرامج قابلة للتنفيذ مستهدفة معدلات نمو تتراوح بين 6.5 و7% للعام المالي 2018/2019 ومعدل استثمار يبلغ نحو 19% ومعدل ادخار يتراوح بين 9 و10%، مشيراً إلى أن البرنامج الحكومي يتضمن رؤية اجتماعية لتلبية احتياجات محدودي الدخل، ويعتمد في الأساس على مشاركة القطاع الخاص في التنمية لرفع معدلات الاستثمار والتشغيل.

اترك رد

×

%d مدونون معجبون بهذه: