الجزار يشارك فى افتتاح الدورة (38) لمجلس وزراء الإسكان والتعمير

الوطن المصري – احمد السيد
‎‎‎‎‎‎‎‎‎‎‎‎شارك الدكتور عاصم الجزار، وزير الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية، صباح اليوم الثلاثاء، على رأس وفد مصرى رفيع المستوى، فى افتتاح الدورة (38) لمجلس وزراء الإسكان والتعمير، فى العاصمة الأردنية عمان، وذلك تحت رعاية وبحضور السيد بشر هاني الخصاونة، رئيس مجلس الوزراء الأردني، والمهندس يحيى كسبي، وزير الأشغال العامة والإسكان بالمملكة الأردنية الهاشمية، وبمشاركة لفيف من وزراء الإسكان العرب، وكبار مسئولي الإسكان في الدول العربية، والمختصين والأكاديميين.
واستهل الدكتور عاصم الجزار، كلمته بتوجيه التحية لأصحاب المعالي والسعادة وزراء الإسكان والتعمير العرب، والمهندسة سارة زعفراني زنزري، وزيرة التجهيز والإسكان بالجمهورية التونسية (رئيس الدورة السابقة للمجلس)، والمهندس يحيى الكسبي، وزير الأشغال العامة والإسكان بالمملكة الأردنية الهاشمية (رئيس الدورة الحالية للمجلس)، وسعادة السفير أحمد خطابي، الأمين العام المساعد لجامعة الدول العربية، والسادة رؤساء وممثلي الوفود العربية، مضيفاً: كم يشـرفني أن أكون معكم اليـوم فـي بلـدكم العريق، مع الإخوة الـوزراء، وممثلي وزارات الإسكان من الدول العربية، وبدعوة كريمة من المملكة الأردنية الهاشمية الشقيقة، للمشاركة في أعمـال الـدورة (٣٨) لمجلس وزراء الإسكان والتعمير العرب، وأهنئ معالي المهندس/ يحيى كسبي، وزير الأشغال العامة والإسكان، على ترأسه للدورة الحالية للمجلس، متمنياً لمعاليه دوام التوفيق والسداد، كما أهنئ جلالة الملك والشعب الأردني الشقيق بمناسبة الاحتفال بمئوية تأسيس المملكة الأردنية الهاشمية الشقيقة .
واستطرد الوزير كلمته، قائلاً: فـي إطـار متابعة جمهورية مصـر العربيـة لتنفيـذ بنـود قـرارات الـدورة السابقة لمجلس وزراء الإسكان والتعمير العرب، ومنها البند الخاص بمتابعة تنفيذ خطة التنمية المستدامة ٢٠٣٠، والخطة التنفيذية للاستراتيجية العربية للإسكان والتنمية الحضرية المستدامة، تم إطلاق “التقرير الوطني لجمهورية مصر العربية لمتابعة التنفيذ الفعال للأجندة الحضرية الجديدة” في مـارس ٢٠٢١، وذلك على منصة الأجندة الحضرية الجديدة، ويستعرض التقرير بشكل مفصل ما تـم انجـازه على صعيد التحول من أجل تحقيق التنمية الحضرية المستدامة، والتنفيذ الفعال للخطة، ويطرح القضايا والعوائق التي حالت دون تحقيق تطـور ملموس حتى تاريخه، والتوصيات من أجل تخطي تلك العوائق وسبل تجاوزها بهدف تحقيق التنمية العمرانية المأمولة والحياة الكريمة لجميع السكان.

وأوضح وزير الإسكان، أنه في إطار محور أعمال دورة المجلس هذا العام تحت شعار”مراعاة جودة الحياة من أساسيات التخطيط الحضري السليم”، فقد شهدت مصر خلال السنوات الماضية تطورا ملحوظا في مجال التنمية الشاملة، سواء من خلال إنشاء وتنمية المدن الجديدة، أو تطوير العمران القائم، وتحقيق جودة الحياة للمواطنين، مشيراً إلى فوز هيئة المجتمعات العمرانية الجديدة، خلال العام الجاري بجائزة الأمم المتحدة للمستوطنات البشرية من بين 170 مؤسسـة مرشحة لتلك الجائزة الرفيعة، لمـا حققته الهيئـة مـن عمـران مستدام، وتوفير إسكان لمختلف الفئات الاجتماعية؛ مما يسهم في تحقيق أهداف التنمية المستدامة واستراتيجية ٢٠٣٠ لجمهورية مصر العربية.
كما أشار الدكتور عاصم الجزار، إلى الدراسة التى تُعـدها مصر بعنوان “التشريعات والقوانين المُنظمة لقطاع الإسكان والتعمير”، متوجهاً بالشكر لجميع الدول العربية التي تعاونت معنا لإعداد الدراسة، والتى نحن بصدد إطلاقها في صيغتها النهائية تزامنا مع فعاليات الدورة (٣٩) للمجلس، ونأمل أن تسهم تلك الدراسة في دعم الدول العربية لتطـوير، أو استحداث تشريعات في سبيل حـل المشكلات التي تواجـه منظومـة الإسكان، ورفع الأعباء عن المواطن العربي وذلك في إطار عمران مستدام.
وأضاف الوزير: وإذ نتطلـع الـي المشاركة فـي المنتـدى الـوزاري العربي الرابع للإسكان والتنمية الحضرية بعنوان “نحـو مـدن مـرنـة قـادرة على الصمود”، باستضافة كريمة من المملكة الاردنية الهاشمية، فإنه من المقرر أن تشارك مصر ممثلة فى وزارة الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية، وبعض الجهات التابعة للوزارة في فعاليات المنتـدى مـن خـلال تغطيـة بـعـض مـحـاوره، آملين أن تسـهـم هـذه المشاركات في التبادل الفعال للتجارب والخبرات ذات الصلة بمحاور المنتـدي وأهدافه، وبهذه المناسبة يسعدني أن أتوجـه بـالـدعوة لجميع الـدول العربية لتكثيـف المشاركة في فعاليات مؤتمر الإسكان العربي السابع الذي ستستضيفه جمهورية مصر العربية ديسمبر ۲۰۲۲، بإذن الله، تحت شعار “نحـو مـدن ذكية مستدامة تحقق جودة الحياة” وذلك على هامش الدورة (٣٩) للمجلس، ونأمل أن يساهم ذلـك المـؤتمر فـي استكمال معالجـة القضايا والتحـديات الإسكانية والعمرانيـة التـي تواجـه الـدول العربيـة مـن خـلال استعراض أفضـل التجارب والممارسات والحلول المبتكرة في إطار تحقيق الاستدامة وجودة الحياة.
وتقدم الدكتور عاصم الجزار، فى ختام كلمته بخالص الشكر والتقدير لأصحاب المعالي وزراء الإسكان والتعمير العرب علي تعاونهم وجهودهم، وكذا الجهات المعنية بالإسكان علي الانجازات التي تمت خلال الدورات السابقة للمجلس، كما تقدم بالشكر للأمانة الفنية للمجلس علي جهودها المبذولة في الإعداد للدورات السابقة، والدورة الحاليـة، ومتابعة تنفيذ قرارات المجلس ومكتبـه التنفيذي ولجانه الفنية المتخصصة.
وأشارت المهندسة نفيسة محمود هاشم، وكيل أول الوزارة، رئيس قطاع الإسكان والمرافق، إلى أنها ستقدم عرضاً مرئياً خلال جلسات ومحاور المنتدى، بعنوان “التشريعات الحضرية لإدارة وتنظيم واستدامة نمو المدن”، وسيقدم المهندس علاء عبدالفتاح، رئيس مجلس إدارة الهيئة العامة للتخطيط العمراني، عرضاً مرئياً بعنوان “تحسين وتحفيز التفاعل والتكامل العمراني المكاني بين المدن القائمة والمجتمعات العمرانية الجديدة”، وسيقدم الدكتور خالد الذهبي، رئيس المركز القومي لبحوث الإسكان والبناء، عرضا مرئيا بعنوان “نحو المدن المستدامة المرنة الذكية لتحسين جودة الحياة” وسيقدم الدكتور وليد عباس، معاون الوزير لشؤون هيئة المجتمعات العمرانية الجديدة والمشرف على قطاع التخطيط والمشروعات بالهيئة، عرضا مرئيا بعنوان “قدرة المدن الجديدة على التكيف والصمود في ظل تطور البيئة التكنولوجية”، وبنهاية المنتدى من المقرر أن يتم إطلاق إعلان عمان كنتاج للتوصيات التي يسفر عنها المنتدى من خلال جلساته ومحاوره.

اترك رد

×

%d مدونون معجبون بهذه: