وزير الإسكان يسلم عقود وحدات الإسكان الاجتماعى ببنى سويف الجديدة

مدبولي: 10764 وحدة إسكان اجتماعى بالمحافظة..والانتهاء من عدد كبير من مشروعات مياه الشرب والصرف الصحى

رئيس جهاز بنى سويف الجديدة: 2,6 مليار جنيه استثمارات بالمدينة منذ إنشائها.. و115 مليوناً ميزانية هذا العام ​

بنى سويف – ناريمان خالد

سلّم الدكتور مصطفى مدبولى، وزير الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية، والمهندس شريف حبيب، محافظ بنى سويف، عدداً من عقود وحدات الإسكان الاجتماعى، بمدينة بنى سويف الجديدة، ومركز الفشن، وسط فرحة عارمة للمستفيدين، وزغاريد المواطنين.

وقال الدكتور مصطفى مدبولي: في محافظة بنى سويف 10764 وحدة سكنية بمشروع الإسكان الاجتماعى، حيث تم الانتهاء من تنفيذ 5460 وحدة بالإسكان الاجتماعى، موزعة بالمناطق التالية: (أمام جامعة النهضة– الفشن – بني سليمان – بياض العرب – العلالمة – الواسطي)، وفى مدينة بني سويف الجديدة، تم الانتهاء من تنفيذ 5304 وحدات، بمنطقتي: الـ77 فداناً، وابني بيتك (2،1).

وتقدم محافظ بنى سويف بالشكر للوزير وقيادات الوزارة على هذا المجهود الضخم فى مشروع الإسكان الاجتماعى، الذى أصبح يغطى مصر كلها، كما تقدم النائب عاطف عبدالجواد بالشكر للوزير وقيادات الوزارة، قائلا: وزير الإسكان يمثل رأس حربة للرئيس السيسى فى تنفيذ المشروعات، ومسئولى وزارته لا يدخرون وسعا فى حل المشكلات.

وخلال الزيارة صرح المهندس عاطف زكريا، رئيس جهاز تنمية مدينة بني سويف الجديدة، بأن إجمالي الاستثمارات المُنفذة بالمدينة حتي 30/6/2017، حوالي 2 مليار و600 ميلون جنيه، وخطة المدينة للعام 2016/2017 بقيمة 173.260 مليون جنيه، وتم تحقيقها بنسية 111% باجمالي قيمة 193.055 مليون جنيه، وخطة المدينة للعام المالي 2017/2018 بقيمة 115.258 مليون جنيه، ومستهدف زيادتها بواقع 20%.

وأضاف المهندس عاطف زكريا: تبلغ مساحة المدينة 25 ألف فدان تقريباً، وتتنوع استخدامات الأراضي بالمدينة ما بين أراضٍ سكنية (فيلات – عمارات – إسكان إجتماعي)، ووحدات سكنية (إسكان شباب ومستقبل – إسكان قومي – إسكان منخفض التكاليف – إسكان اجتماعي)، وأراضٍ صناعية، منها: صناعات متوسطة (217 صناعي، و112 مخازن، و328 ورش)، وصناعات خفيفة (142 صناعي، و407 ورش شباب)، موضحاً أن أهم مصانع الصناعات المتوسطة بالمدينة، الشركة السويسرية للملابس الجاهزة، ومصنع أنجل للخميرة، ومصنع الكابلات الكهربائية كابلات مصر، ومصنع حورس إدفو لصناعة الورق، ومصنع سوفت روز لتحويل الورق، وتشمل أهم مصانع الصناعات الخفيفة، مصنع البورسلين، ومصنع البصل، ومصنع الشركة الألمانية للمواسير البلاستيك، ومطاحن الفطام.

وأشار إلى أن هناك عدداً من المصانع المنتجة بالمدينة بمنطقتي الصناعات المتوسطة والخفيفة ومنها: مصنع أسمنت بني سويف، والشركة السويسرية للملابس القطنية، وشركة انجل بيست ايجيبت، وشركة بني سويف الجديدة (لحفظ وتجفيف وتصنيع الخضراوات)، وشركة كابلات مصر، وشركة سوفت روز انترناشيونال، وشركة الفتح للصناعات المعدنية، وشركة حورس إدفو للصناعات التكميلية والتحويلية، وشركة مطاحن الفطام.

وفيما يتعلق بمشروعات مياه الشرب بالمحافظة، أضاف وزير الإسكان: تم التسليم الابتدائي، ودخول الخدمة لمحطتي مياه ميدوم وصفط ميدوم، بطاقة 5 آلاف م3 لكل محطة، بتكلفة تقديرية 16 مليون جنيه، كما تم الانتهاء من محطة مياه ميانة، بطاقة 100 ل/ث، بتكلفة تقديرية 50 مليون جنيه، ويتم الحصول علي موافقة وزارة الصحة على المأخذ والبدء فى أخذ العينات، ويجري تنفيذ مشروع محطة مياه الواسطي، بطاقة 70 ل/ث، بتكلفة تقديرية 65 مليون جنيه، ومن المقرر الانتهاء من التنفيذ ديسمبر 2017.

وبخصوص مشروعات الصرف الصحي بالمحافظة، أشار الوزير إلي أنه بالنسبة لصرف صحي المدن، فقد تم التسليم الابتدائي، ودخول الخدمة لمشروع توسعات محطة معالجة سمسطا بطاقة من 10 : 15 ألف م3/يوم، بتكلفة تقديرية 7.5 مليون جنيه، ويجري تنفيذ مشروع محطة معالجة دشاشة، بطاقة 23 ألف م3/يوم، بتكلفة تقديرية 100 مليون جنيه، ومن المقرر الانتهاء من تنفيذه يونيو 2018، ويجري الانتهاء من التصميمات للبدء في تنفيذ مشروع محطة معالجة أبوصير الملق، بالتزامن مع قيام المحافظة بالحصول على موافقة الصرف لأعمال المياه المنقاة، بطاقة 12 ألف م3/يوم، بتكلفة تقديرية 80 مليون جنيه، ومن المقرر الانتهاء من تنفيذه يوليو 2018.

وأضاف الوزير: بالنسبة لصرف صحي القري، يجري التسليم الابتدائي لصرف صحى هلية، بتكلفة تقديرية 21 مليون جنيه، ويجري تنفيذ صرف صحى صفط النور، بتكلفة تقديرية 11 مليون جنيه، ومن المقرر الانتهاء من تنفيذه سبتمبر 2017، ويجري تنفيذ الصرف الصحى بقريتى الحماوى ومصطفى طاهر، بتكلفة تقديرية 15 مليون جنيه، وصرف صحى الرياض، بتكلفة تقديرية 19 مليون جنيه، وصرف صحى الدوية، بتكلفة تقديرية 11.5 مليون جنيه، وصرف صحى دير براوة، بتكلفة تقديرية 12 مليون جنيه، وصرف صحى أبو سليم، بتكلفة تقديرية 9 ملايين جنيه، ومن المقرر الانتهاء من تنفيذ هذه المشروعات ديسمبر 2017، كما يجري تنفيذ صرف صحى صفط راشين، بتكلفة تقديرية 37 مليون جنيه، وصرف صحى بيلفيا، بتكلفة تقديرية 35 مليون جنيه، وصرف صحى ألفنت الشرقية، بتكلفة تقديرية 35 مليون جنيه، وصرف صحى تلت، بتكلفة تقديرية 16 مليون جنيه، وصرف صحى بنى حله، بتكلفة تقديرية 17 مليون جنيه، وصرف صحى بنى محمد راشد، بتكلفة تقديرية 11 مليون جنيه، وصرف صحى بنى حمد، بتكلفة تقديرية 4 ملايين جنيه، وصرف صحى دلاص، بتكلفة تقديرية 38 مليون جنيه، وصرف صحى دشطوط، بتكلفة تقديرية 75 مليون جنيه، وصرف صحى معصرة أبو صير، بتكلفة تقديرية 17 مليون جنيه، وصرف صحى الميمون شرق ونزلة جنيدى، بتكلفة تقديرية 71 مليون جنيه، ومن المقرر الانتهاء من تنفيذ هذه المشروعات يناير 2018، كما يجري تنفيذ صرف صحى بنى قاسم، بتكلفة تقديرية 18 مليون جنيه، وصرف صحى باروط، بتكلفة تقديرية 22.5 مليون جنيه، وصرف صحى أهوة، بتكلفة تقديرية 19 مليون جنيه، وصرف صحى قرية قمن العروس، بتكلفة تقديرية 42 مليون جنيه، وصرف صحى بهبشين، بتكلفة تقديرية 43.5 مليون جنيه، وصرف صحى دلهانس، بتكلفة تقديرية 25 مليون جنيه، وصرف صحى منشأة الحاج، بتكلفة تقديرية 23 مليون جنيه، وصرف صحى براوة الوقف، بتكلفة تقديرية 16 مليون جنيه، وصرف صحى طما فيوم، بتكلفة تقديرية 27 مليون جنيه، وصرف صحى الفنت الغربية، بتكلفة تقديرية 10.5 مليون جنيه، وعدد من هذه المشروعات يواجه بعض التحديات التي تعمل الوزارة على حلها، ومن المقرر الانتهاء من تنفيذها ديسمبر 2018.

اترك رد

×

%d مدونون معجبون بهذه: