وزير الأوقاف بسلطنة عمان : الشعوب الإسلامية ليست شعوب صراع وتقاتل

مسقط – خاص – الوطن المصرى

أكد الشيخ عبد الله بن محمد السالمي وزير الأوقاف والشؤون الدينية   فى سلطنة عمان  أن المسلمين انهمكوا طوال ربع قرن تقريبا في الرد على دعاة صراع الحضارات أو تصادمها، وكانوا محقين في ذلك لأن الدين الإسلامي والشعوب الإسلامية ليست شعوب صراع وتقاتل.وقال في كلمة ألقاها بمناسبة افتتاح المبنى الجديد لمكتبة البيروني في العاصمة الأوزبكية طشقند: علينا أن نعترف لأنفسنا قبل الآخرين أنه ظهرت بيننا جماعات بالتطرف والعنف أساءت إلينا وأساءت للعالم وأمنه وإن واجبنا اليوم وغدا تجاه ديننا وتجاه أمتنا وشعوبنا، يقتضي منا أن ننهض باتجاه العالم والعصر، وأن تكون رسالتنا “أننا لا نريد أن نخاف من العالم ولا أن نخيفه” : وإنما نريد أن نكون جزءا منه وأن نشارك في تقدمه وأمنه ومستقبله.

وأوضح الشيخ عبد الله بن محمد السالمي أن أبو الريحان البيروني هو أحد كبار علماء أوزباكستان، مشيرًا إلى أَن الصلات القائمة بين السلطنة وجمهورية اوزبكستان متعددة الأوجه والأبعاد منها الثقافي والفكري والديني والتاريخي والحضاري وهذا يدل على عمق العلاقات الطيبة والوثيقة بين الدولتين في الأزمنة الحاضرة.

وذكر في كلمته أن الحضارة العالمية التي نتحدث عن إحدى ثمراتها الكبرى، والمتمثلة في العلامة الكبير أبي الريحان البيروني وأسلافه وأحفاده مطالبة اليوم أن تشارك في صنع حضارة العالم ، وأن تسهم في ائتلاف الحضارات والذي لا يكون إلا متعدد الأركان.

جدير بالذكر أنه بناءً على تكليف من السلطان قابوس بن سعيد سلطان عُمان  شارك السيد هيثم بن طارق آل سعيد وزير التراث والثقافة والوفد المرافق له في حفل افتتاح المبنى الجديد لمكتبة “أبي الريحان البيروني” الذي أقيم في العاصمة الأوزبكية طشقند برعاية عبد الله اريبوف رئيس وزراء جمهورية أوزبكستان.

وشُيّد مبنى المكتبة بمبادرة من لدن السلطان قابوس بن سعيد سلطان عُمان  تقديرًا للاسهامات العلمية وللعلم والعلماء الذين قاموا بدور كبير في خدمة علوم الدين والفقه والتاريخ والفلك والحساب والجبر والعلوم الأخرى وما تحتويه هذه المكتبة من كنوز ثقافية وحضارية عريقة ومخطوطات ووثائق تاريخية وإسلامية.

اترك رد

×

%d مدونون معجبون بهذه: