وزيرة الهجرة تبحث مع وزير الشباب تعزيز التعاون في الملفات المشتركة بين الوزارتين

الوطن المصري – الاء شوقي

استقبلت السفيرة سها جندي، وزيرة الدولة للهجرة وشئون المصريين بالخارج، الدكتور أشرف صبحي وزير الشباب والرياضة؛ لبحث تعزيز التعاون بين الوزارتين في عدد من الملفات المشتركة خلال الفترة المقبلة.

وترأس الوزيران اجتماعًا موسعًا بحضور قيادات الوزارتين، حيث تناول الاجتماع بحث آفاق التعاون المستقبلي والقضايا ذات الصلة وتطوير آليات التعاون بمجالات مكافحة الهجرة غير الشرعية والمبادرة الرئاسية “مراكب النجاة” للتوعية بمخاطر ظاهرة الهجرة غير الشرعية، وكذا ملتقيات الشباب أبناء الجيلين الثاني والثالث من المصريين بالخارج، والبناء على ما تم من تعاون مسبق بما يخدم شبابنا بالخارج، والشباب بالقرى المصدرة للهجرة غير الشرعية، وكذلك تطوير برامج التوعية والتثقيف التي يتم تنفيذها.

وفي كلمتها، أعربت وزيرة الهجرة وشئون المصريين بالخارج، عن سعادتها بلقاء وزير الشباب والرياضة، في إطار التنسيق الدائم والمستمر بين الوزارتين في المجالات المشتركة، مشيرة إلى أن هدف الوزارة هو تحقيق الإنجازات من خلال المبادرات التي تحقق النجاح على أرض الواقع، وتخدم أبناء المصريين بالخارج ومن ثم تعزيز ربطهم بوطنهم الأم.

ولفتت السفيرة سها جندي إلى نهج الوزارة نحو تقديم مجموعة من المزايا والمبادرات والمحفزات التي تهدف لمشاركة شباب المصريين بالخارج بالأنشطة والفعاليات في مختلف مشروعات وزارة الشباب والرياضة في فترة تواجدهم في مصر خلال إجازات الصيف، وذلك لتعزيز ربطهم بجذورهم ووطنهم الأم، مؤكدة أهمية التعاون في تنفيذ الأنشطة الرياضية لأبناء مصر بالخارج انطلاقاً من أهمية الرياضة في التنشئة الاجتماعية السليمة.

وأضافت الوزيرة أنه تم بحث مبادرات وأنشطة وبرامج رياضية أيضا تستهدف شباب القرى المصدرة للهجرة غير الشرعية، موضحة أهمية دور الرياضة في إعادة دمج الشباب بالمجتمع ومن ثم المساهمة في القضاء على الجرائم العابرة للحدود وظاهرة الهجرة غير الشرعية.

ومن جانبه، قدم وزير الشباب والرياضة التهنئة إلى السفيرة سها جندي بمناسبة تكليفها بحقيبة وزارة الدولة للهجرة وشئون المصريين بالخارج، متمنياً التوفيق لها في أداء مهامها الفترة المقبلة.

وأكد الدكتور أشرف صبحي على مواصلة التعاون المثمر مع وزارة الهجرة وشئون المصريين بالخارج على مستوى العمل الشبابي، والمُضي قدمًا نحو تنفيذ البرامج والمشروعات المشتركة وفق مذكرة التفاهم بين الطرفين والتوسع في الأنشطة في ضوء التكامل بين مختلف مؤسسات الدولة.

واتفق الوزيران -خلال اللقاء- على تشكيل لجنة مشتركة لإجراء دراسة الكاملة لآليات تعزيز التعاون المشترك، في مجال مكافحة الهجرة غير الشرعية والمبادرة الرئاسية “مراكب النجاة”، وملتقيات الشباب أبناء الجيلين الثاني والثالث من المصريين بالخارج، وكذا بحث العديد من الملفات المشتركة والتي من شأنها تلبية احتياجات المصريين بالخارج وتعزيز ارتباطهم بوطنهم الأم.

اترك رد

×

%d مدونون معجبون بهذه: