نواب فرنسا يقرون تعديل الدستور في أعقاب «الإرهاب».. وإسقاط الجنسية عن المدانين

88061200pxصوّت النواب الفرنسيون مساء أمس، على تعديلٍ أرادته الحكومة بعد اعتداءات باريس في نوفمبر 2015 وكان موضع احتجاجات ضمن الأغلبية والمعارضة، ويقضي التعديل بإدراج إسقاط الجنسية في الدستور الفرنسي.

ونصَّ التعديل على أن يحيل الدستور إلى القوانين تحديد “شروط إسقاط الجنسية الفرنسية عن فردٍ ما أو إسقاط الحقوق المرتبطة بالجنسية في حالة إدانة شخصٍ بجريمة أو جنحة تشكّل مساساً خطراً بحياة الأمة”.

 

اترك رد

×

%d مدونون معجبون بهذه: