نرمين شهاب: ”الأهلي المصري” أول من بادر بوضع خطط سريعة لمواجهة أزمة كورونا وحماية عملائه وعماله

نرمين شهاب

الوطن المصري – أحمد السيد

أكدت نرمين شهاب الدين رئيس قطاع التسويق والتنمية المجتمعية بالبنك الأهلي المصري في تصريحات صحفية أن البنك الأهلي المصري كان من اوائل الجهات التي بادرت بوضع وتفعيل خطط سريعة لمواجهة أزمة كورونا وحماية عملائه وثروته البشرية على حد سواء؛ فعلى نطاق العملاء، كان البنك حريصا كل الحرص على تطبيق معايير الصحة والسلامة، التي اوصت بها وزارة الصحة، من حيث اتاحة المسافات الآمنة بين العملاء في فترات الانتظار، وتوفير مظلات ومقاعد لانتظار العملاء خارج الفرع، إضافة إلى التأكد من عدم تجاوز نسبة العملاء داخل كل فرع 50% من الطاقة الاستيعابية للفرع، لضمان تقليل الازدحام، مع توفير الكمامات والمطهرات لكل عميل سواء للدخول للفرع أو للتعامل مع ماكينات الصارف الالي.

وأضافت شهاب الدين أن الإستراتيجية الأهم كانت التفعيل المتنامي لخدمات البنك الإلكترونية، التي تتيح للعملاء القيام بالعمليات المطلوبة من خلال التطبيقات المختلفة التي يوفرها البنك ضمن منظومته الإلكترونية أو من خلال الموقع الإلكتروني الذي أعاد البنك إطلاقه بعد اجراء عمليات تطوير شاملة له لتواكب أحدث الأساليب المطبقة عالميا وذلك للتيسير على العملاء وتقليل ذهابهم لمقار الفروع وبالتالي تقليل الزحام وفرص انتشار الفيروس حيث يتيح الموقع للعميل القيام بالعديد من الخدمات من خلاله والتي يتم تطويرها وتحديثها بشكل مستمر طبقا لتطور احتياجات العملاء، كما قمنا باعداد باقة من الأفلام التعليمية يتم بثها على الموقع الإلكتروني للبنك والتي تشرح للعملاء كيفية استخدام مختلف وسائل وتطبيقات البنك التكنولوجية للحصول على الخدمة المطلوبة ومنها الإنترنت البنكي والموبايل البنكي وفروع الخدمة الإلكترونية بحيث يتم من خلال تلك الافلام رفع مستوى الوعي لدي العملاء والقيام بدورنا الهام في زيادة الثقافة المصرفية لديهم.

وأوضحت نرمين أنه وعلى صعيد الثروة البشرية للبنك التي يضعها كأولوية قصوى، اتاح البنك كافة انواع المطهرات والمعقمات والكمامات وتطهير كافة المكاتب والأروقة بشكل يومي لحماية العاملين وكذا تقليل نسبة العمالة المتواجدة، إضافة إلى التوعية المستمرة بأفضل اساليب الوقاية ورفع درجات المناعة وأفضل الممارسات الصحية.

 

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: