موقف “بايخ” لمجدى عبد الغنى فى حفل تكريم محمد صلاح

محمد صلاح

الوطن المصرى – رامى جوهر

رغم نجوميته العالمية وشهرته فى الملاعب الإنجليزية والعالمية إلا أنه اعترف بفضل لاعبين كبار عليه .. إنه نجم نجوم منتخب مصر وليفربول الإنجليزى محمد صلاح الذي كرمه اتحاد الكرة الليلة الماضية ، وقد شهد حفل تكريم نجم ليفربول، اعتراف صلاح بأن محمود الخطيب رئيس النادي الأهلي مثل أعلى له وللعديد من اللاعبين ونفس الأمر لضياء السيد مدربه السابق في منتخب الناشئين في مونديال 2011  والذي كان من ضمن الحضور، وتدخل مجدي عبد الغني وقام برفع يده هو الآخر معلقا “وأنا يا صلاح مثل أعلى أنا كمان ليك “ليدخل صلاح في نوبة ضحكك خلال الاحتفالية.

وصل محمد صلاح نجم المنتخب الوطني وليفربول الإنجليزى القاعة المقام بها حفل تكريمه من اتحاد الكرة في أحد الفنادق بحضور عدد من رموز ونجوم الرياضة المصرية منهم أشرف صبحي وزير الشباب والرياضة، حسن حمدي، محمود الخطيب رئيس الأهلي عمرو الجنانيى رئيس اتحاد الكرة، منتصر النبراوي رئيس شركة تذكرتي وبريزنتيشن، حازم أمام نجم الزمالك الأسبق، وعماد متعب مهاجم الأهلى الأسبق وذلك على هامش معسكر المنتخب الوطنى الذى يستعد لخوض مباراتى توجو المقرر لهما يومى 14 و17 من شهر نوفمبر الجارى، فى إطار منافسات الجولة الثالثة والرابعة من التصفيات المؤهلة لكأس الأمم الإفريقية 2022، بالكاميرون.

ووجه اتحاد الكرة الدعوة لعدد من رموز الرياضة لحضور حفل تكريم محمد صلاح، والمحترفين محمود حسن تريزيجيه، نجم أستون فيلا الإنجليزى، ومحمد الننى لاعب أرسنال، وعلى رأس المدعويين حسن شحاتة المدير الفنى السابق لمنتخب مصر وهانى أبو ريدة رئيس اتحاد الكرة الأسبق، وشوقى غريب المدير الفنى لمنتخب مصر الأولمبى، كما تم توجيه الدعوة لضياء السيد، نجم الأهلى ومنتخب مصر السابق، حيث إنه يُعد أحد المدربين الذين كان لهم دور كبير فى بناء محمد صلاح عندما تواجد ضياء فى منصب المدير الفنى لمنتخب الشباب وقاد الفريق للمشاركة فى كاس العالم 2011 بكولومبيا والتى شهدت تألق محمد صلاح.

أبدى محمد صلاح لاعب المنتخب والمحترف فى صفوف ليفربول، سعادته الغامرة لتكريمه وسط أهل بلده من اتحاد الكرة ووزارة الشباب والرياضة، مؤكدًا شكره للوزير لحرصه على زيارة المنتخب قبل خوض تصفيات بطولة الأمم الأفريقية 2022 .

ووجه صلاح رسالة لجمهور القطبين قبل المباراة النهائية المرتقبة بينهما في نهائي دوري أبطال أفريقيا مفادها ضرورة نبذ التعصب الكروي، مؤكدًا أن هذا النهائي يدعو للفخر،  متعاهدًا بتكاتف الجميع داخل المنتخب لإسعاد الشعب المصري وإدخال الفرحة إلى قلوبهم.

 

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: