من السواحل إلي حرس الحدود .. مسيرة ٨٨ عام 

 

من أبو هيف وإبراهيم مصطفي وعبدربه والجليدي وكرار وأبو الخشب … إلي جيل البطولات

الوطن المصري – سامي راغب

يمثل نادي حرس الحدود أحد أهم قلاع الرياضة المصرية بمايمتلك من تاريخ محترم وطويل في ساحة الرياضة المصرية منذ تأسيسه عام 1932 وحتى الآن وقد ضم النادي مئات الأبطال والنجوم وحقق العديد من البطولات والإنجازات .
ولم يقتصر نشاط النادي على كره القدم فقط بل أمتد ليضم حالياً حوالي 20 لعبة فردية وجماعية .

ولهذا التاريخ الطويل والمشرف نجح مجلس إدارة النادي برئاسة اللواء أركان حرب باسم رياض هلال رئيس مجلس إدارة النادي في توثيق ورصد هذا التاريخ الطويل و إنجازاته وبطولاتة ونجومة في موسوعه ضخمه .. في كتاب موثق بالمستندات والصور لمسيرة نادي حرس الحدود والذي تأسس واشتهر حتى نهايه الستينات باسم السواحل .
وقد كان للسواحل صولات وجولات في كل ميادين مصر الرياضية والألعاب الفردية .
فمثلاً السباحه التي يحمل اللواء فيها إبن السواحل أبو هيف ، والمصارعة هناك إبراهيم مصطفى مصارع مصر الأوليمبي الذي أسس اللعبة ، أيضا الملاكمة التي ضمت فطاحل اللعبة عبدربة والجليدي وكوكبة من أقوي ملاكمي مصر ، وفي رفع الأثقال هناك محمد إبراهيم صالح خليفة خضر التوني ومحطم أرقامة ، وفي ألعاب القوي يوجد كمال نجيب ، وفي التجديف الذى احتكر بطولات الإسكندرية ونافس محلياً وعربياً ودولياً ، وهنام الكثير والكثير من الأبطال في تنس الطاولة ، والتنس ، والكاراتية ، والجودو ، والكونغ فو ، والكرة الطائرة ، وكرة السلة ، وكرة اليد

هذا إضافة الى اللعبة الشعبية الأولي كرة القدم التي صال وجال أبناء حرس الحدود فيها منذ منتصف الأربعينات ويضم فيها الكثير من النجوم أمثال : محمد الجندي وعلى بكر وأمين رشدي ومسعد داود و الفناجيلي ورؤوف توفيق الذي أسس مدرسة السواحل الكروية بقياده اللاعبين الجنود حمودة وخميس حارس المرمى الوحيد الذي حصل على الدرجة النهائية 10/10 من المستكاوي وياسين وكرار وأبو الخشب وفضل الله وأنور شحاتة الهداف التاريخي وعادل حنفي وعلى حسين وغيرهم من نجوم الرعيل الأول الذين حملوا شعار التفوق والكفاح .. حتي جيل الألفية الجديدة الرائع الذين زينوا دولاب البطولات بالفوز ببطولتين لكأس مصر لكرة القدم وبطولة للسوبر المصري ووصافة أخري ، هذا إلي جانب صدارة درع ملغي وتواجد قوي ومؤثر بين الكبار بعد حفر الإسم بأحرف من نور .

لقد صحبنا الزميل والمؤرخ الرياضي على خضير في رحلة تاريخ نادي حرس الحدود من الألف الى الياء لرحلة عطاء لهذا الكيان الذي لعب دور إنساني وإجتماعي وثقافي كبير في تنمية الوعي في الحياة المصرية بكل أنواع الفنون ومنها الرياضه والذي كان ومازال نادي حرس الحدود أحد أعمدتها القوية ، كما رصد الكتاب رحلة النادي في دنيا المظاليم التي إستمرت 38 عاما ، ومن ثم العودة القوية إلى الدوري الممتاز مره أخرى .

ثم جاءت البطولة المثيرة عام 2015 / 2016 ثم العودة الناجحة مع تولي السيد اللواء أركان حرب /باسم رياض هلال رئاسة النادي والذي قام بتطوير النادي وإدخالة في مرحلة جديدة للغاية وإعادة البناء وتنظيم الصفوف من جديد ، ليتحول بالفعل إلى قلعة رياضية في المكس تعيد الأزهان للماضي العريق تفتخر ونفتخر بتبعية هذا الصرح الكبير للقوات المسلحة المصرية من أجل المساهمة في بناء المجتمع .
يقع كتاب تاريخ نادي حرس الحدود في 500 صفحة من الحجم المتوسط وهو جهد جبار تحتاج الأندية المصرية الكثير من أمثاله وهو ما يحسب للسيد اللواء أركان حرب/ باسم رياض هلال رئيس مجلس إدارة النادي لإتخاذ مثل هذه الخطوة التي وثقت لتاريخ عميد الأندية العسكرية في مصر والعالم نادي حرس الحدود ( السواحل سابقا ) .

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: