مقتل 9 مسلحين وجندي خلال يومين من الاشتباكات في تركيا

عناصر من الجيش التركي – أرشيفية
 
أكد الجيش التركي، اليوم الإثنين، إن عشرة أشخاص على الأقل قتلوا خلال يومين من الاشتباكات بين قوات الأمن والمسلحين الأكراد في جنوب شرق تركيا.
قالت هيئة الأركان العامة للجيش التركي، على موقعها على الإنترنت، إن تسعة من أفراد حزب العمال الكردستاني قتلوا يوم الأحد في بلدتي نصيبين وشرناق.
وقال الجيش إن جنديًا قتل في اشتباكات اليوم الإثنين في نصيبين الواقعة على الحدود السورية والمفروض فيها حظر تجول على مدار اليوم منذ منتصف مارس، وذكر مصدر أمني أن القتال استمر في كل من نصيبين وشرناق طول اليوم، حسبما أفادت وكالة رويترز.
وعصفت أعمال العنف بعملية سلام كان ينظر إليها على أنها أفضل فرصة لانهاء حملة حزب العمال الكردستاني المسلحة التي بدأت قبل ثلاثة عقود، وأسفرت عن سقوط أكثر من 40 ألف قتيل.
وكان الرئيس التركي رجب طيب إردوغان، توعد بمواصلة العمليات الأمنية إلى أن يستسلم حزب العمال الكردستاني، والذي تصنفه تركيا كـ”جماعة إرهابية، وكذلك تصنفه الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي.
 

اترك رد

×

%d مدونون معجبون بهذه: