معيط : السيسى يُغَّير وجه الحياة فى مصر.. بمشروعات تنموية غير مسبوقة

 الوطن المصرى – فتحي السايح وعمر خالد

أكد الدكتور محمد معيط وزير المالية، أن الرئيس عبدالفتاح السيسى نجح فى تغيير وجه الحياة على أرض مصر من خلال إنجاز العديد من المشروعات التنموية الكبرى غير المسبوقة بشتى المجالات مع إعطاء أولوية متقدمة للصحة والتعليم والتحول الرقمى؛ بما يُسهم فى الارتقاء بمستوى معيشة المواطنين، موضحًا أن الدولة حريصة على تحقيق التنمية الشاملة والمستدامة بمختلف المحافظات خاصة سيناء، على النحو الذي يساعد فى إرساء دعائم الحياة الكريمة للمواطنين، وينعكس فى تحسين جودة الخدمات المقدمة إليهم.   

قال الوزير، فى لقائه مع العاملين بالمديرية المالية بجنوب سيناء على هامش افتتاحه المقر المطور للمديرية المالية بحضور اللواء خالد فودة محافظ جنوب سيناء، واللواء محمود نصار، رئيس الجهاز المركزى للتعمير، ومحمد عبدالوهاب الرئيس التنفيذي لهيئة الاستثمار والمناطق الحرة، وعماد عواد رئيس قطاع الحسابات والمديريات المالية، إن مصر تشهد تطويرًا شاملاً فى كل مناحى الحياة، وبرؤية ثاقبة للقيادة السياسية، ووعى وعزيمة المصريين، تكللت الجهود الوطنية المخلصة بالنجاح فى تحويل التحديات إلى فرص واعدة للانطلاق نحو مستقبل أفضل يليق بمصر، ويلبى طموحات هذا الشعب العظيم، موضحًا أن الحكومة استطاعت تحويل تحدى نقص الغاز والكهرباء إلى فرصة جديدة للاستثمار، بما أسهم فى القضاء على الانقطاع المتكرر للتيار الكهربائى، وكذلك نقص الغاز، وتوفير فائض للتصدير بمراعاة تنويع مصادر توليد الطاقة على النحو الذى يساعد فى تأمين احتياجات المواطنين، والمستثمرين، فى الوقت الحاضر والمستقبل أيضًا.

أضاف أننا نمضى بقوة على طريق التحول الرقمى؛ لتحديث وميكنة منظومتى الإدارة الضريبية، والإدارة الجمركية؛ بما يُسهم فى تيسير الإجراءات وتعزيز الحوكمة، على النحو الذى يساعد فى تحفيز مناخ الاستثمار وتعظيم القدرات الإنتاجية وتوسيع القاعدة التصديرية، وتسهيل التجارة الداخلية والخارجية، وخفض تكلفة السلع والخدمات بالأسواق المحلية، لافتًا إلى أنه من المستهدف ربط مصالح الضرائب والجمارك والضرائب العقارية إلكترونيًا بنهاية يونيه ٢٠٢٢

أضاف أن مصر تُعد أول دولة بالشرق الأوسط تُطبق منظومة الفاتورة الإلكترونية، التى ترتكز على إنشاء نظام مركزى إلكترونى لتلقى ومراجعة واعتماد ومتابعة فواتير البيع والشراء للتعاملات التجارية بين الشركات من خلال التبادل اللحظى لبيانات الفواتير بصيغة رقمية، لافتًا إلى أنه سيتم إطلاق التشغيل التجريبي لمنظومة «الإجراءات الضريبية الموحدة المميكنة» بمراكز كبار ومتوسطى الممولين، وكبار المهن الحرة أول يناير المقبل، وبذلك سيتم الحد كثيرًا من التدخل البشرى، حيث تم تطبيق منظومة الإقرارات الإلكترونية، وستشهد المرحلة المقبلة إطلاق منظومة الإيصالات الإلكترونية، بما يضمن حوكمة المجتمع الضريبي، وتحصيل حق الدولة، بحيث يتحرك الاقتصاد فى إطار هذه الأنظمة الإلكترونية.

وقال اللواء خالد فودة محافظ جنوب سيناء، إن توفير بيئة عمل جاذبة، والتحول التدريجي إلى «مصر الرقمية»، ينعكس فى الارتقاء بمستوى الخدمات المقدمة للمواطنين، مُثَّمنًا الجهود التى تبذلها الدولة بقيادتها السياسية الحكيمة لتحقيق التنمية وتطوير كل مناحى الحياة فى مصر من خلال الإسراع فى تنفيذ الكثير من المشروعات القومية.

أضاف أن تطوير مقر المديرية المالية بجنوب سيناء بما يتسق مع منظومة التحول الرقمي، يعد نموذجًا للتعاون المثمر مع وزارة المالية بقيادة الدكتور محمد معيط، الذى نجح فى إحداث طفرة حقيقية بإرساء دعائم التحول الرقمى بمصلحتي الضرائب والجمارك وتطبيق الموازنة الإلكترونية، والإسهام الفعَّال فى الإدارة الاحترافية لأزمة كورونا وتحقيق مؤشرات إيجابية للاداء الاقتصادى على نحو حظى بإشادة المؤسسات الدولية.

 

اترك رد

×

%d مدونون معجبون بهذه: