مدبولى

مصر تعود للسهر حتى الصباح .. عودة الروح للمحلات والكافيهات

الوطن المصرى – حسن عبد الستار

بعد قرار لم يدم أكثر من شهرين بإغلاق المحلات والكافيهات فى التاسعة مساءا بسبب الإجراءات الاحترازية لمجابهة فيروس كورونا المستجد ، قررت الحكومة العودة للقرارات القديمة ومد الإغلاق للواحدة بعد منتصف الليل .

كان الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء اليوم،قد ترأس اليوم اجتماع اللجنة العليا لإدارة أزمة فيروس كورونا، بحضور عدد من الوزراء والمسئولين.
واستهل رئيس الوزراء الاجتماع، بالتأكيد على استمرار الدولة في اتخاذ كافة الإجراءات والقرارات، التي من شأنها الحفاظ على سلامة وصحة جميع المواطنين، كما أن الحكومة تعمل على قدم وساق؛ من أجل وضع جميع المنشآت الطبية والمستشفيات على أهبة الاستعداد بشكل دائم للتعامل مع جائحة كورونا، في ضوء توجيهات الرئيس بجاهزية القطاع الطبي بشكل مستديم للتعامل مع هذه الجائحة.
وخلال الاجتماع، وافقت اللجنة العليا لإدارة أزمة فيروس كورونا على العودة للعمل بالمواعيد الصيفية فيما يتعلق بفتح وغلق المحال والمولات التجارية، والمقاهي، والكافيهات، والمطاعم، المحددة سلفا بقرارات وزيري التنمية المحلية والسياحة والآثار، على أن يتم بدء تطبيق هذه المواعيد اعتبارا من أول يونيو 2021، والتأكيد أنه سيتم تطبيق الغرامة على المنشآت المخالفة لهذه المواعيد، والغلق الفوري لها لمدة أسبوعين، وفي حالة التكرار يتم الإغلاق لمدة شهر، كما تم التشديد على استمرار تطبيق كافة الإجراءات الوقائية والاحترازية الخاصة بالتعامل مع فيروس كورونا في جميع الأماكن العامة، ولاسيما التي تشهد تكدسا ملحوظا، مع استمرار تطبيق الغرامة على المخالفات الخاصة بتلك الإجراءات، التي من بينها منع تقديم “الأرجيلة”.
كما وافقت اللجنة على الاستمرار في حظر إقامة الموالد، والتشديد على منع إقامة سرادقات العزاء والأفراح، والالتزام بإقامة الأفراح في الأماكن المفتوحة فقط؛ وذلك سعيا للحفاظ على صحة المواطنين؛ نظراً لما تشهده هذه المناسبات من تجمعات كبيرة يصعب معها تطبيق الاجراءات الاحترازية، كما تم التشديد في الوقت نفسه على تطبيق الإجراءات الاحترازية عند عقد الاجتماعات وتنظيم المؤتمرات، طبقا لما أعلنته وزارة الصحة في هذا الصدد.
وخلال الاجتماع، قدمت الدكتورة هالة زايد، وزيرة الصحة والسكان، عرضاً حول آخر المستجدات الخاصة بالتعامل مع فيروس كورونا، وكذا موقف تلقي اللقاحات المضادة للفيروس، مشيرة إلى أن معدلات الإصابة العالمية سجلت انخفاضاَ خلال هذه الفترة.
وفيما يتعلق بالمحافظات السياحية، أكدت الوزيرة أنه تم الانتهاء من تطعيم جميع العاملين في الفنادق بمحافظتي جنوب سيناء، والبحر الأحمر، مشيرة إلى أنه جار حاليا الانتهاء من تطعيم العاملين بالأنشطة المعاونة لهذه المؤسسات، وكلف رئيس الوزراء بسرعة الانتهاء من تطعيم جميع سكان مدينتي الغردقة وشرم الشيخ، بعد الانتهاء من تطعيم العاملين في قطاع السياحة.
إلى جانب ذلك، أكدت الوزيرة على توافر احتياطات استراتيجية آمنة من الأكسجين؛ مركزيا وبالمحافظات، لافتة إلى أنه يتم المتابعة الدورية مع مديريات الصحة بالمحافظات؛ للاطمئنان على توافر الأكسجين.

اترك رد

×

%d مدونون معجبون بهذه: