مصر تتبع سياسة النفس الطويل فى قضية السد الأثيوبى وتصر على اتفاق قانونى ملزم

سد النهضة

 الوطن المصرى – كامل فهمى

أصرت مصر على موقفها الثابت من قضية سد النهضة الأثيوبى وهو ضرورة الاتفاق على شروط ملزمة لجميع الأطراف .

كان كل من سامح شكري، وزير الخارجية، والدكتور محمد عبد العاطي، وزير الموارد المائية والري قد شاركا في الاجتماع السُداسي لوزراء الخارجية والمياه في مصر والسودان وإثيوبيا الذي عُقد اليوم الخميس برئاسة وزيرة خارجية جنوب أفريقيا التي تتولى بلادها الرئاسة الحالية للاتحاد الأفريقي، وذلك للتباحث حول مسار مفاوضات سد النهضة الجارية برعاية أفريقية.

وقد أكدت مصر خلال الاجتماع، أهمية استئناف التفاوض من أجل التوصل في أسرع وقت ممكن لاتفاق قانوني مُلزم حول ملء وتشغيل سد النهضة، وذلك تنفيذاً لمُقررات اجتماعات هيئة مكتب الاتحاد الأفريقي على مستوى القمة التي عُقدت على مدار الأشهر الماضية.

وأعربت عن تطلعها للمُشاركة في الجولة المُقبلة للمفاوضات التي تقرر أن تُعقد خلال الأيام القليلة المُقبلة، وذلك من أجل التوصل إلى اتفاق عادل ومُتوازن يُحقق المصالح المُشتركة للدول الثلاث ويحفظ حقوقها المائية.

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: