مرشح السعودية لمنصب مدير “التجارة العالمية” يعرض رؤيته على مسؤولي المنظمة والمجموعات الإقليمية

التويجرى

الوطن المصرى: أيمن حبنة

عقد محمد بن مزيد التويجري المستشار في الديوان الملكي مرشح المملكة العربية السعودية لتولي منصب المدير العام لمنظمة التجارة العالمية في جنيف، عدداً من الاجتماعات مع المسؤولين في منظمة التجارة العالمية والدول الأعضاء والمجموعات الإقليمية في المنظمة، على هامش زيارته إلى جنيف لتقديم بيان ترشحه إلى المجلس العمومي لمنظمة التجارة العالمية.

واجتمع التويجري بالمدير العام للمنظمة روبرتو أزيفيدو، والمجموعة العربية في المنظمة المكونة من سفراء الدول العربية، ومجموعة دول المادة 12 والمكونة من 38 عضواً، وكذلك مجموعة دول أمريكا اللاتينية والكاريبية التي تضم 33 عضواً، بحضور المندوب الدائم للمملكة لدى منظمة التجارة العالمية.

وتقدم محمد بن مزيد التويجريالمستشار في الديوان الملكي مرشح المملكة لتولي منصب المدير العام لمنظمة التجارة العالمية اليوم ببيان ترشحه إلى المجلس العمومي للمنظمة، كما سيعقد مؤتمراً صحفياً للإجابة على استفسارات الإعلاميين حول ترشحه.

ويدخل المستشار محمد بن مزيد التويجري المنافسة لشغل المنصب، إلى جانب سبعة مرشحين، من مصر، وكينيا، ونيجيريا، وبريطانيا، والمكسيك، ومولدوفا، وكوريا الجنوبية.

ويأتي ترشيح التويجريفي هذه المرحلة التي يشهد فيها العالم متغيرات كبيرة في منظومة التجارة، استشعارًا من المملكة لمسؤولياتها في ظل رئاستها الحالية لقمة العشرين، كما يعكس استمرارها في دعم الجهود الدولية للنهوض بمنظمة التجارة العالمية وصياغة رؤية استراتيجية للدول الأعضاء بمجموعة العشرين لتعزيز دور التجارة المهم في دفع النمو الاقتصادي وتحقيق التنمية المستدامة.

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: