مدير الكلية الحربية لـ الرئيس : تحملتم بكل جسارة وإخلاص أمانة قيادة الوطن في أدق المراحل وأصعب الأوقات

مدير الكلية الحربية


متابعة – خالدعبدالحميد‏

ألقى اللواء أح/ أشرف فارس مدير الكلية الحربية كلمة فى احتفالات تخريج دفعات من الكليات العسكرية جاء فيها ” السيد الرئيس عبدالفتاح السيسي رئيس الجمهورية القائد الأعلي للقوات المسلحة الحضور الكريم “بكل معاني الفخر والاعتزاز نرحب بسيادتكم في أعرق صروح العسكرية المصرية الكلية الحربية مصنع الرجال وعرين الأبطال والقلب النابض لقواتنا المسلحة الباسلة من أبنائك الأوفياء من فرسان العسكرية المصرية من مقاتلي الكليات العسكرية والمعهد الفني للقوات المسلحة الذين أقسموا علي الزود والدفاع عن ثرى مصرنا المقدس مهما كلفهم الأمر من تضحيات .

سيادة الرئيس أن تشريفكم لنا اليوم يحمل في طياته معاني سامية ووسام تكريم في يوم أرست قواعده ثوابت قواتنا المسلحة الباسلة كما يتزامن إحتفالنا اليوم مع ذكري ثورتين عظيمتين ثورة الثالث والعشرين من يوليو وثورة الثلاثين من يونيو ، الثورة التي حققت آمال شعب وتطلعات أمة ، تحملتم بكل جسارة وإقدام وإخلاص وتفاني أمانة قيادة الوطن في أدق المراحل وأصعب الأوقات ، في وقت إشتدت فيه المحن والمؤامرات ومحاولات قوي خارجية كادت أن تعصف بكيان الوطن والأمة ، وبكل تأييد وإجماع وطني وحدتم الصفوف وحددتم الغايات وأطلقتم يد البناء والتعمير علي أسس علمية مدروسة للنهوض بأغلي الأوطان .

السيد رئيس الجمهورية القائد الأعلي للقوات المسلحة تخليداً لتقاليدنا العسكرية العريقة نحتفل اليوم بتخرج نخبة من شباب مصر الأوفياء من مقاتلي الكليات العسكرية والمعهد الفني للقوات المسلحة فقد اخترنا أكفأ الرجال لنيل أشرف المهام وهي شرف الجندية في أعرق جيش وقد تم إعدادهم وفق منظومة علمية ومعايير دقيقة ، ولقد كان الرجال مثال للإصرار والمثابرة والثقة بالنفس خلال دراستهم محصنين ضد أساليب الحروب الحديثة ، يسعون لتحقيق أمن وطننا ووحدة أراضينا مهما كلفهم الأمر من دماء وتضحيات تروي بها أرض مصرنا الطاهرة ، وإنطلاقاً من الفهم الواضح للتحديات التي تحيط بوطننا وأمتنا العربية ، نجدد العهد لسيادتكم بأن نلتزم بأعلي مستويات الأداء وأن نعد أجيال ينتمون للوطن عقيدة وفكراً متمسكون بقيم القوات المسلحة المصرية العريقة ، ملتزمون بمبادئ الأخلاق والأعراف العسكرية مدركين لحقوقهم وقائمين بواجباتهم متحليين بروح التضحية والفداء والشجاعة والإقدام والطاعة ونكران الذات واثقين من أنفسهم وأسلحتهم يأخذون من الكبرياء سبيل ومن الإنضباط العسكري منهجاً ونبراساً مضئ ، مدركين الأهداف الوطنية وهي من أهم سمات طالب اليوم ضابط الغد قائد المستقبل ، وليكونوا المثل والقدوة لمرؤسيهم وللشباب المصري فى كافة المجالات ، سيادة الرئيس لتسمحوا لي سيادتكم أن أتقدم بخالص الشكر والتقدير والعرفان للقيادة العامة للقوات المسلحة علي دعمها الدائم للكليات والمعاهد العسكرية كما أتوجه بالشكر للسادة مديري الكليات والمعاهد العسكرية السابقين وأعضاء هيئة التدريس علي جهودهم البناءة التي ساهمت في بناء صروحنا التعليمية الشامخة وأتوجه بالشكر للسادة مديري الأكاديميات والكليات العسكرية للدول العربية الشقيقة لحضورهم ومساندتهم لنا في احتفالنا اليوم وتحية يملؤها الفخر والإعتزاز لطلبة أكاديمية الشرطة الذين شاركونا اليوم وأضافوا لإحتفالنا قيمة وطنية ومعني للترابط والإلتحام بين جناحي الردع والأمن للأمة الجيش والشرطة .

فتحية فخر وإجلال لشهدائنا الأبرار الذين سجلوا أروع صفحات التضحية والمجد والفداء فقد إمتزجت دمائهم الذكية الطاهرة بثرى مصرنا المقدس للدفاع عن كيان ومقدسات الوطن أسكنهم الله فسيح جناته .

أبنائي الخريجين إن شعب مصر العظيم وقواتكم المسلحة الباسلة يتطلعون إليكم في يوم تخرجكم لتكونوا أقوياء في الحق فرسان في الخلق أمناء في المسئولية جاهزين للزود بأرواحكم ودمائكم تجاه وطنكم درعاً واقياً يحمي الأرض ويصون العرض يأدون  الواجب لأنه حق أمتنا علينا متمسكين بالشرف الذي به نحيا ومن أجله نموت ونبذل كل غالي ونفيس في سبيل الوطن الذي من أجله اخترنا حياة المجد والفداء ولتحيا بكم مصر دائما عالية الشأن مرفوعة الهامة .

السادة أولياء الأمور الكرام هنيئاً لكم في يوم جني حصادكم لزرع عززتموه ورويتموه بحب الوطن ، وهاهم أبناؤكم الواقفون أمامكم في أشرف الساحات التي سبقهم إليها قادة عظام قادوا مسيرة القوات المسلحة والوطن عبر العصور ولتستمر مسيرة العطاء في قواتنا المسلحة الباسلة من جيل إلي جيل .

وفي نهاية كلمتي أدعوا الله أن يوقث مصر رئيساً وشعباً وجيشاً وشرطة بمايعود علي الأجيال القادمة من استقرار وازدهار ولتبقي مصر واحة الأمن والأمان بسواعدكم وجهدكم البناء0

حماكم الله وأيدكم بنصره إنه نعم المولي ونعم النصير والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته .

اترك رد

×

%d مدونون معجبون بهذه: