مدرب الدنمارك .. فزنا بكأس العالم لليد بعد هزيمة منتخب مصر القوى

الوطن المصرى – رامى جوهر

لم ينسى نيكولاي ياكوبسن المدير الفنى لمنتخب الدنمارك لكرة اليد فى أوج فرحته بفوز فريقه منتخب الدنمارك بكأس العالم لكرة اليد بعد تغلبه الليلة على منتخب السويد فى المباراة النهائية أن نقطة التحول والحصول على كأس البطولة كان يوم أن فازن الدنمارك على منتخب مصر القوى والذي كان قاب قوسين أن يخرجنا من البطولة ، مشيراً إلى أن منتخب الفراعنة يعد من أقوى الفرق بالبطولة وسيكون له شأن كبير فى البطولات المقبلة .

كان منتخب الدنمارك قد فاز الليلة بلقب بطولة العالم لكرة اليد بعد تغلبه على نظيره السويدي بنتيجة 26 / 24، في المباراة النهائية التي جمعتهما بنهائي بطولة العالم لكرة اليد والتي تحتضنها صالة استاد القاهرة الدولي، وكانت الأفضلية في البداية لمنتخب السويد الذي بدأ بالتسجيل وكان يبادر بالتقدم، قبل أن يعود منتخب الدنمارك للسيطرة على مجريات المباراة، وتراجع منتخب السويد في الشوط الثاني، فيما انتفض لاعبو الدنمارك ونجحوا في توسيع الفارق إلى 3 أهداف.

وبذلك يحافظ منتخب الدنمارك على لقب بطولة العالم  وهوالذى توج بلقب النسخة 26 والتي أقيمت في الدنمارك وألمانيا، قبل أن يحافظ على اللقب في النسخة 27 والتي احتضنتها مصر.

قام رئيس الوزراء بتسليم كأس البطولة للدنمارك المنتخب الفائز بالمركز الأول بمشاركة رئيس الاتحاد الدولي للعبة، إضافة إلى تسليم راية تنظيم المونديال في نسخته ال 28 إلى مسئولي دولتى السويد وبولندا، المزمع استضافة المونديال بهما عام 2023.

شهدت مراسم توزيع جوائز البطولة تسليم الميداليات الذهبية وكأس البطولة لصاحب المركز الأول، والميداليات الفضية للسويد صاحب المركز الثاني، والبرونزية لمنتخب إسبانيا الذي حل في المركز الثالث بعد تغلبه على منتخب فرنسا في مباراة تحديد المركزين الثالث والرابع، علاوة على الكلمات الرسمية ورفع أعلام المنتخبات أصحاب المراكز الثلاثة الأولى، وتسليم راية تنظيم النسخة القادمة إلى السويد وبولندا

اترك رد

×

%d مدونون معجبون بهذه: