مدبولى يشهد التوقيع على اتفاقية تعاون لتوطين صناعة أدوية مرض السكرى

الوطن المصري جيهان جابر

شهد الدكتور مصطفى مدبولى، رئيس مجلس الوزراء، صباح اليوم بمقر الحكومة بالعاصمة الإدارية الجديدة، مراسم التوقيع على اتفاقية تعاون بين شركة “إيفا فارما” للصناعات الدوائية، وشركة “إيلى ليلى” العالمية للأدوية وذلك للتعاون فى مجال توطين صناعة الأدوية البيولوجية لمرض السكرى فى مصر، ولاستدامة إمدادات الأنسولين للبلدان ذات الدخل المنخفض والمتوسط.

حضر توقيع الاتفاقية كل من اللواء طبيب بهاء الدين زيدان، رئيس مجلس إدارة الهيئة المصرية للشراء المواحد والإمداد والتموين الطبى وإدارة التكنولوجيا الطبية، والدكتور تامر عصام، رئيس مجلس إدارة هيئة الدواء المصرية، دانيال روبنستين، القائم بأعمال سفارة الولايات المتحدة الأمريكية بجمهورية مصر العربية.

ووقع الاتفاقية كل من الدكتور رياض أرمانيوس، العضو المنتدب لشركة “إيڤا فارما”، والسيد أنطونيو آلاس، الرئيس والمدير العام لشركة “إيلى ليلى” العالمية للأدوية لمنطقة جنوب آسيا والشرق الأوسط وتركيا وأفريقيا.

وعلى هامش التوقيع، قال اللواء طبيب بهاء الدين زيدان، إن الاتفاقية تأتى فى إطار توجيهات الرئيس عبدالفتاح السيسى، رئيس الجمهورية لتوطين الصناعات الطبية وتشجيع الاستثمارات وزيادة الصادرات، لافتا إلى أن الهيئة المصرية للشراء الموحد تلعب دورا كبيرا فى جذب الاستثمارات فى القطاع الطبى.

وأشار “زيدان”، فى هذا الإطار، إلى أن الهيئة المصرية للشراء الموحد قامت بالتنسيق مع شركة “إيفا فارما” للصناعات الدوائية لإبرام اتفاقية تعاون مع شركة “إيلى ليلى” العالمية للادوية، وذلك لتوطين صناعة الأدوية البيولوجية لمرض السكرى فى مصر، ولاستدامة إمدادات الأنسولين للبلدان ذات الدخل المنخفض والمتوسط.

وقال رياض أرمانيوس، العضو المنتدب لشركة “إيفا فارما”: يواجه الأشخاص المصابون بمرض السكرى فى البلدان المنخفضة والمتوسطة الدخل تحديات يومية فى الوصول للعلاج، معربا عن سعادته بالتعاون مع شركة “إيلى ليلى”، لتوفير الأدوية المطلوبة.

وأضاف: نهدف إلى علاج مليون مريض على الأقل بحلول عام 2030 ممن ليس لديهم إمكانية الوصول إلى الأدوية المنقذة للحياة، وذلك من خلال الاستفادة من تواجد الشركة القوى فى القارة الأفريقية والصناعات الدوائية المتطورة التى تتميز بها مصانع الشركة، فضلا عن الشراكة مع شركة “إيلى ليلى” ذات الخبرة الكبيرة والمتعمقة فى رعاية مرضى السكرى.

وأوضح أنطونيو آلاس أنه لأول مرة ستقوم شركة “إيلى ليلى” بتزويد شركة “إيفا فارما” بالمادة الفعالة “API” المستخدمة فى عملية تصنيع الإنسولين بسعر مخفض، بالإضافة الى نقل التكنولوجيا لدعم القدرة التصنيعية للشركة على عمل التركيبات والتصنيع المحلى ثم التعبئة النهائية للقوارير وخراطيش الأنسولين، مما يجعل الشركة شركة تصنيع موثوقة لهذه المنتجات المنقذة للحياة فى إفريقيا.

وأضاف: من المتوقع أن تبدأ شركة “إيفا فارما” فى توزيع الإنسولين، الأفريقى الصنع، فى غضون 18 شهرًا، وأن يصل إلى حوالى مليون شخص سنويًا بحلول عام 2030، لافتا إلى أن هذا التعاون هو جزء من مبادرة “ليلى 30 X 30″، والتى تهدف إلى إتاحة الرعاية الصحية الجيدة لنحو 30 مليون شخص سنويًا من الذين يعيشون فى مناطق محدودة الموارد، وذلك بحلول عام 2030.

اترك رد

×
%d مدونون معجبون بهذه: