محافظ البنك المركزي يزور أول قطاع متكامل للتحول الرقمي المصرفي ببنك مصر 

كتب: خالد المصري وفتحى السايح
قام طارق عامر محافظ البنك المركزي المصري الخميس الماضى بزيارة قطاع التحول الرقمي ببنك مصر؛ والذي يعد الأول من نوعه للتحول الرقمي المصرفي، وذلك بحضور محمد الاتربي رئيس مجلس إدارة بنك مصر، و عاكف المغربي وحسام عبد الوهاب نائبي رئيس مجلس إدارة بنك مصر، ولفيف من قيادات البنك.
وتأتي زيارة محافظ البنك المركزي المصري في ضوء توجه الدولة نحو التحول الرقمي والذي يعد قطاع التحول الرقمي ببنك مصر جزءاً لا يتجزأ منه؛ حيث يتيح القطاع انشاء نموذج مرن متزامن مع عصر التحول الرقمي يتيح التحول الرقمي بكافة العمليات البنكية، هذا وقد تم استعراض أولى الخدمات الرقمية في ظل المنظومة الجديدة لبنك مصر “قرض المشروعات الصغيرة أونلاين” والتي سيتم اطلاق منصتها الالكترونية في القريب العاجل؛ ويتم اطلاق تلك الخدمة تحت مظلة خدمات بنك مصر اكسبريس الالكترونية، وكذلك تم استعراض الجيل الجديد من خدمة الانترنت والموبايل البنكي BM Online، كما قام قطاع تكنولوجيا المعلومات بالبنك بعرض أحدث التطورات والابتكارات التكنولوجية في المجالات المصرفية، هذا وقد حرص بنك مصر على تبني استراتيجيته لمفهوم التحول الرقمي تماشياً مع توجه الدولة وجهود البنك المركزي المصري لتعزيز التحول الرقمي.
وقد صرح محمد الاتربي بأن قطاع التحول الرقمي ببنك مصر هو أول منظومة متكاملة لتقديم حلول رقمية مبتكرة للقطاع المصرفي، تستهدف تقديم أفضل خدمة لعملاء بنك مصر، كما أكد سيادته على خطة البنك لتطوير الفروع بإضافة خدمات رقمية متطورة، كما أوضح أن المحاور التي يعتمد عليها قطاع التحول الرقمي تتمثل في الحلول الرقمية المبتكرة تجربة أفضل للعملاء وبناء القدرات اللازمة لضمان استدامة التطوير ، وأشار إلى ما قام به البنك خلال الفترة الماضية من تطور رقمي وبنية تحتية لتحسين أداء الخدمات المصرفية للعملاء .
وأشار عاكف المغربي، نائب رئيس مجلس إدارة بنك مصر الى استراتيجية بنك مصر في التحول من مصرف تقليدي إلى مصرف يقود التحول الرقمي للقطاع المصرفي في مصر؛ موضحاً ان إدخال عناصر التحول الرقمي في منظومة العمل المصرفي، سيساهم بصورة أكبر في تحسين تقديم الخدمات المصرفية والمالية. وأشار إلى ما قام به البنك خلال الفترة الماضية من تطور رقمي واعتماد أفضل النظم العالمية للتحول الرقمى والنهوض بالكوادرالمصرفية داخل بنك مصر.
كما أكد حسام عبد الوهاب، نائب رئيس مجلس إدارة بنك مصر ان التحول الرقمي ودعم التكنولوجيا المالية لبنك مصر، سوف يسهم في الاستفادة من المسارات الجديدة الواعدة للتنمية الاقتصادية والمالية؛ بهدف تدعيم النمو وتمكين شرائح مجتمعية أكثر من الحصول على الحلول المالية الملائمة لها.
هذا ويسعى بنك مصر دائماً لتعزيز تميز خدماته والحفاظ على نجاحه طويل المدى والمشاركة بفاعلية في الخدمات المبتكرة التي تلبي احتياجات عملائه، حيث أن قيم واستراتيجيات عمل بنك مصر تعكس دائماً التزام البنك بالتنمية المستدامة.

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: