محافظ أسوان يناقش مع 75 شاب وفتاة مشكلة النظافة في تجربة محاكاة للمجلس المحلي

جانب من الاجتماع
عقد اللواء مجدي حجازي، محافظ أسوان، اجتماع موسع اليوم الثلاثاء، مع مجموعات الكوادر الشبابية التي تضم مجموعة المحاكاة للمجلس المحلي، وأيضًا التنمية البشرية بإجمالي 75 شاب وفتاة بحضور رؤساء المراكز والمدن.
وأكد “حجازي” على أنه من ضمن الأفكار الجديدة والإيجابية التي يتم تنفيذها لصالح المواطن الأسواني إصدار قرار من المحافظ قريبًا يسمح للوحدات المحلية برفع أي تراكمات لمخلفات مباني أو تجهيزات خاصة بالمنازل بناءً على رغبة و طلب المواطن المسبق مقابل دفع رسوم سيتم تحديدها ثم تحصيلها بمعرفة الوحدة للاستفادة من هذه المبالغ والعوائد المالية في القيام بأعمال رفع كفاءة المعدات وصيانة السيارات بالحملة الميكانيكية الخاصة بالوحدة المحلية.
هذا بجانب صرف مكافأت للعاملين في هذا المجال، وهو الذي سيساهم بدوره في منع تحرير أي محاضر للمواطنين في حالة قيامهم بتشوين أى تراكمات والقضاء على أي إشغالات بالطريق العام أولًا بأول، لافتًا إلى حرصه لتشجيع وتنمية أي مبادرات مجتمعية للقيام بأي أعمال نظافة أو تجميل بإعتبار ذلك أحد الوسائل الفعالة لتوعية الشباب بقيم الولاء والإنتماء والسعي لمحاربة الأفكار المتطرفة والهدامة التي تعرقل مسيرة العمل والإنتاج.
واستمع المحافظ خلال اللقاء الشبابي الموسع لعرض شامل من الشباب عن ما تم رصده من أعمال النظافة بمراكز المحافظة الخمس، وأيضًا مقترحاتهم ورؤيتهم في القضاء على هذه المشكلة التي تؤرق المواطن الأسواني، مؤكدًا على أن فلسفة هذا اللقاء مع المجموعات الشبابية التي قام المحافظ بإختيارها وتكليفها بالمرور الميداني هي القيام بعملية تقييم شعبي محايدة وواقعية تشمل نقل نبض الشارع ومتابعة التطبيق الفعلى لمنظومة النظافة بالأحياء والمناطق السكنية بمختلف القرى والمدن والمراكز على مستوى المحافظة مع رصد كافة بؤر وتجمعات القمامة.
ووجه رؤساء المراكز والمدن بتجهيز كافة المعلومات والبيانات الخاصة بمشروع النظافة من معدات وعمال أو غير ذلك عقب قيام إحدى الطبيبات الشابات من مجموعة التنمية البشرية بتقديم مقترح لدراسة متكاملة تتضمن تصور شامل عن المشكلات ووضع الحلول المطلوبة لها.
وأوضح محافظ أسوان أنه تم تشكيل لجنة من المختصيين ورؤساء المراكز والمدن بالتنسيق مع الصندوق الاجتماعي للتنمية لدراسة موقف الجمعيات الأهلية التي تعمل حاليًا في مجال النظافة للتأكد من جديتها وعدم تقديم أي منح مستقبلية لأي جمعية إلا بموافقة المحافظ شخصيًا لضمان أداء عملها بالشكل المطلوب للمساهمة في رفع تجمعات القمامة في مختلف أنحاء المحافظة، وذلك على أن يتم توفير المعدات المختلفة لهذه الجمعيات بدون مقابل من خلال المحليات لأنها تعمل لتحقيق نفس الهدف وهو تحقيق النظافة العامة.
وقد شهد لقاء اللواء مجدي حجازي مع المجموعات الشبابية إشادة من بعض أعضاء مجموعة المحاكاة بالجهود التي تبذل من قبل المسئولين بالوحدة المحلية لمركز ومدينة دراو للقيام بتنفيذ تكليفات المحافظ لرفع تجمعات القمامة المتراكمة منذ سنوات في بعض المناطق بدراو سواء على شريط السكة الحديد أو بشوارع مختلفة وهو ما تم تنفيذه على الوجه الأكمل​.

اترك رد

×

%d مدونون معجبون بهذه: