مباراة فيتا كلوب كشفت المسكوت عنه .. متي يقود الأهلي مهاجم سوبر ؟

الوطن المصري – رامي جوهر

مباراة الفرص الضائعة .. عنوان يصف مباراة الأهلي مع فيتا كلوب التي انتهت الليلة الماضية بالتعادل الايجابي بهدفين لكل فريق في مفاجأة غير سعيدة علي بطل مصر وأفريقيا ، والمشكلة التي نحاول الالتفاف حولها هو عدم وجود مهاجم واحد في الأهلي هداف يتم الاعتماد عليه وكافة مهاجمي الأهلي الحاليين هواة غير قادرين علي تغيير نتيجة مباراة ويهدرون اكثر مما يسجلون وهي آفة المهاجمين في مصر .

ومن ناحية أخري أكد بيتسو موسيماني المدير الفني للأهلي أنه لم يستوعب تعادل فريقه مع فيتا كلوب في الجولة الثالثة من دور المجموعات لدوري أبطال إفريقيا.

تعادل الأهلي مع ضيفه فيتا كلوب 2-2، في الجولة الثالثة من مباريات المجموعة الأولى لدوري أبطال إفريقيا. الأهلي فشل في الفوز، وأزم موقفه في المجموعة الأولى التي صار يملك فيها 4 نقاط على بعد 3 نقاط من المتصدر سيمبا التنزاني، فيما يملك فيتا كذلك 4 نقاط، ولدى المريخ السوداني نقطة واحدة.

وقال موسيماني في المؤتمر الصحفي للمباراة “تعليقي عن المباراة؟ دراما، لم أشاهد مباراة مثل تلك في حياتي. من الصعب أن أستوعب النتيجة والأمر محبط”.

وشدد “كم فرصة نحتاجها للفوز بالمباراة أنا لا أعرف. الأمر محزن لكن ما حدث هو الواقع”.

وأردف “لا خيار أمامنا إلا الفوز على فيتا كلوب في الكونغو الديمقراطية. وضعنا نفسنا في هذا الموقف الصعب. أؤمن بفريقي، ولا يهم كيف بدأنا المهم كيف ننهي المجموعة”.

وأكمل “لا ألعب بوالتر بواليا طول الوقت، في المباراة الماضية لعب شريف ولم يسجل كذلك. من السهل الحديث عن بواليا اليوم لأنه أهدر العديد من الفرص السهلة”.

واستدرك “لاعبو فريقي تشبعوا من الانتصارات؟ كيف ذلك وهم يحاربون في الملعب بهذا الشكل. ارجعوا إلى عدد الفرص التي خلقناها”.

وشدد “لست أنا من يتحدث عن الحكام. أرفض الحديث عن الحكم. الكل رأى ما حدث، وأنا لست المدرب الذي يتحدث عن الحكام. لم نتعادل بسبب ضربة الجزاء، تعادلنا بسبب الفرص التي أهدرناها”.

وأكد “لن أفقد الأمل في لاعبي فريقي، هم من فازوا بدوري أبطال إفريقيا. علينا الذهاب إلى فيتا كلوب والفوز”.

وأثار أحد الأسئلة غضب موسيماني، حول سبب إخراج والتر بواليا، حيث وجه كلامه للصحفي: “أتسألني فعلا لماذا أخرجت بواليا اليوم؟! هل سؤالك هذا لخلق المشاكل؟ بواليا أهدر الفرص ولهذا خرج وشريف دخل وسجل. أنت غير عادل في سؤالك”.

وأتم “الأداء كان جيدا، لكني قلق من مشكلة إهدار الفرص، يتبقى أمامنا 3 مباريات. كنا قلقين على مدار 7 سنوات ماضية لعدم فوز الأهلي بدوري الأبطال. القلق أمر صحي، لأنه يعني أننا ندرك الضغوط والصعوبات، لا يمكن تحديد متى سنتأهل ولكن أثق في فريقي. من الطبيعي أن تقلق الجماهير”

اترك رد

×

%d مدونون معجبون بهذه: