استقبل المهندس طارق الملا وزير  البترول والثروة المعدانية السفير مارك باريتى السفير الفرنسي بالقاهرة لبحث مجالات التعاون المشترك في قطاع البترول والغاز وموقف التعاون القائم مع الشركات الفرنسية.

مباحثات مصرية فرنسية لتعزيز التعاون في قطاع البترول والغاز

الوطن المصري – جيهان جابر

استقبل المهندس طارق الملا وزير  البترول والثروة المعدانية السفير مارك باريتى السفير الفرنسي بالقاهرة لبحث مجالات التعاون المشترك في قطاع البترول والغاز وموقف التعاون القائم مع الشركات الفرنسية.

ووجه المهندس طارق الملا، التهنئة للسفير الفرنسي على توليه مهام عمله الجديد في القاهرة، مشيراً إلى أن العلاقات بين مصر وفرنسا هي علاقات ممتدة وراسخة شهدت تطورا كبيرا وزخما ملحوظا خلال السنوات الأخيرة، وذلك انعكاساً للعلاقات المتميزة بين الرئيسين السيسى وماكرون وحرصهما على تقوية الروابط المشتركة وعلاقات التعاون بين البلدين واضاف ان الزيارة الناجحة مؤخرا لرئيس مجلس الوزراء الدكتور مصطفى مدبولى للعاصمة الفرنسية عكست الاهتمام المشترك بتوطيد الشراكةالمصرية الفرنسية  في كافة المجالات وتعزيز الاستثمار المشترك بين الجانبين.

واستعرض الملا، مع السفير الفرنسي موقف التعاون الجاري مع عدد من الشركات الفرنسية لإنجاز المشروعات الجديدة في قطاع البترول والغاز المصري، حيث يتم العمل مع شركة اكسنس الفرنسية الرائدة في انجاز الأعمال الهندسية لرخص التصنيع الخاصة بمجمع البحر الأحمر للبتروكيماويات كأكبر مشروع للبتروكيماويات سيتم إقامته في مصر وافريقيا، كما تم استعراض مجالات التعاون مع الشركات الفرنسية الأخري وفي مقدمتها شركة توتال انرجيز الفرنسية العملاقة التي حرصت على تنويع استثماراتها في مصر سواء في مجالات توزيع وتداول الوقود او البحث عن الغاز الطبيعى في المناطق الجديدة و الواعدة بحوض البحر المتوسط.

واستعرض الجانبان كذلك الفرص الاستثمارية الجديدة في قطاع البترول والغاز لاسيما في مجالات البحث والاستكشاف والإنتاج والبتروكيماويات والتكرير، وأشار الملا الي الجهود المتواصلة لوزارة البترول لتطوير وتحديث منظومة العمل في قطاع البحث والاستكشاف لتهيئة فرص جديدة جاذبة أمام الشركات العالمية للبحث عن الغاز والبترول في مصر في مناطق البحر المتوسط والصحراء الغربية وخليج السويس وغيرها.

وتم خلال اللقاء استعراض جهود تأسيس منتدى غاز شرق المتوسط بالقاهرة ودعم فرنسا لجهود مصر منذ البداية لإطلاق المنتدى والذى تم تتويجه بإنضمام فرنسا رسمياً كعضو دائم بالمنتدى.

اترك رد

×

%d مدونون معجبون بهذه: