الفريق التراس والسفير الباكستانى

مباحثات مصرية باكستانية لتعزيز التعاون في كافة مجالات الصناعة

كتب – ناريمان خالد

استقبل الفريق “عبد المنعم التراس” رئيس الهيئة العربية للتصنيع , السيد”ساجد بلال ” سفير دولة باكستان بالقاهرة, وبحضور السيد “طارق دحروج” سفير مصر في باكستان .
خلال اللقاء، تم عرض رؤية العربية للتصنيع بشان تعميق التصنيع المحلي ونقل وتوطين التكنولوجيا ، بما في ذلك تدريب الكوادر البشرية.
كما اتفق الجانبان على تشكيل لجان فنية مشتركة لتحديد أسلوب الشراكة والتصنيع المشترك للعديد من مجالات الصناعة المختلفة.
في هذا الصدد، أكد ” التراس” أهمية تنفيذ توجيهات الرئيس “عبد الفتاح السيسي” لفتح آفاق جديدة للتعاون المشترك مع مختلف دول العالم وزيادة فرص الإستثمار، مشيرا لأهمية إستثمار عمق وقوة العلاقات بين مصر وباكستان ،وتعزيز التعاون المشترك في القارة الأفريقية.
وأشار “التراس” إلي تطلع العربية للتصنيع لعقد شراكات لنقل وتوطين التكنولوجيات الحديثة وتعميق التصنيع المحلي، وكذا تبادل الخبرات والمعلومات الفنية مع كبري الشركات الباكستانية في مختلف مجالات الصناعة.
وأوضح “التراس” أنه تم بحث التعاون المشترك في عدد من المجالات ومنها الصناعات الدفاعية والإلكترونيات والبرمجيات والتحول الرقمي والأنظمة الذكية والعدادات الذكية وكاميرات المراقبة والتابلت واللاب توب ونظم المعلومات والطاقة المتجددة ووسائل النقل صديقة البيئة ،مشيرا إلي بحث إشتراك الشركات الباكستانية في المشروعات القومية التي تنفذها الدولة.
وأضاف أنه تم بحث زيادة الفرص التنافسية لتسويق الإنتاج المشترك في السوق المصرية والأفريقية ، فضلا عن تدريب الكوادر البشرية من خلال دورات تدريبية متخصصة بأكاديمية العربية للتصنيع للتدريب ،وايضا تدريب وتأهيل الكوادر البشرية بالهيئة بدولة باكستان الصديقة.
من جانبه ،أوضح “ساجد بلال” أنه توجد فرص كبيرة لتعزيز الشراكة الإقتصادية بين مصر وباكستان، مشيدا بالعلاقات التاريخية التي تجمع البلدين، وتتضمن التعاون في المجالات السياسية والإقتصادية والدفاعية.
وأضاف أنه توجد فرص مهمة لتعزيز التعاون الإقتصادى بين مصر وباكستان ،خصوصًا أن البلدين يتمتعان بإمكانيات اقتصادية واعدة وموقع جغرافي متميز، لافتا إلي الإهتمام بتعزيز التبادل التجاري بين باكستان ودول أفريقيا من خلال التعاون مع مصر بصفتها الدولة المحورية بالمنطقة الأفريقية والعربية.
وأعرب” بلال” عن تطلع كبري الشركات الباكستانية لفتح آفاق جديدة للتعاون مع الهيئة العربية للتصنيع, ذلك الكيان الصناعي الهام بالصناعة المصرية ، مشيدا بما تشهده العربية للتصنيع من تطوير علي مختلف الأصعدة وبالنشاط الملحوظ في دعم تعميق التصنيع المحلي في مختلف المشروعات القومية والتنموية التي تشهدها مصر

اترك رد

×

%d مدونون معجبون بهذه: