«مؤشر الفساد»: إهدار 2مليار جنيه.. و7 ضباط وأمناء متهمين بالرشوة

Captureكشف تقرير «مؤشر الفساد» الشهري، الذي تصدره مؤسسة دعم الديمقراطية وحقوق الإنسان، عن إهدار مليارين ومليون 458 مليون جنيه خلال شهر يناير الماضي فقط، إضافة للقبض على عدد من الموظفين العموميين بتهم تلقي الرشاوى والسرقة بينهم 4 ضباط و3 أمناء.

وذكر التقرير بعض قضايا الإهدار والاستيلاء على المال العام وعلى أراضي الدولة، منها التحقيق مع مسئولي جهاز تعمير البحر الأحمر بعد إهدار 100 مليون جنية، وضبط 11 مهندساً بوزارة الزراعة لاتهامهم بتزوير وبيع 85 ألف فدان بقيمة 2 مليار جنيه، وموظف بسوهاج مسئولي الري بإتلاف موقف سيارات بـ458 ألف جنيه، بالإضافة لبدء التحقيقات من قِبَل النيابة الإدارية في مخالفات إسناد أعمال ترميم قصر البارون. وفي قضايا التربح الوظيفي، ذكر التقرير عدة قضايا بينها ضبط رئيسة شركة خدمات بترولية بالإسكندرية استولت على 35 مليون جنيه من مواطنين، إلى جانب تكثيف الأجهزة الأمنية بأسيوط جهودها للقبض على موظف بريد اختلس 3 ملايين جنيه من أموال العملاء.

وفي القطاع الأمني، شهد شهر يناير التحقيق مع ضابط شرطة بمحافظة الوادي الجديد على خلفية اتهامه بطلب رشوة من متهمين بدائرة قسم شرطة الداخلة بالوادي الجديد مقابل تغييره لأقواله، بعد أن تم ضبط المتهمين ب30 قطعة سلاح وكان الاتهام مشفوعاً بتسجيلات صوتية، كما تم حبس أمين شرطة بمرور البساتين لتقاضيه رشوة، و حبس معاون مباحث بالداخلة لتقاضيه 200 ألف جنية رشوة، وحبس ضابط وأمين شرطة بمرور الفيوم 4 أيام لاتهامهما بتقاضي رشاوي من السائقين، و إحالة أمين شرطة بمطار القاهرة للجنايات بعد استيلائه على 1.5 مليون ريال من مسافر، وتجديد حبس ضابط بمركز الخانكة احتجز طالب واستولى منه على 5 آلاف جنيه.

وفي وقائع الغش التجاري، ذكر تقرير المنظمة أنه تم ضبط ما يقرب من 3.2 طن من السلع الغذائية المغشوشة ناقصة الوزن في محافظة بني سويف، و105.673 سلعة استهلاكية ما بين نظارات شمسية وأدوات كهربائية وقطع غيار سيارات بالقاهرة، و2234 قطعة ملابس مقلدة بمنطقة الهرم بالجيزة، كما ضبطت الجهات المعنية ما يقرب من 12 طنا و490 كيلو سلع غذائية مجهولة المصدر، و14000 علبة سجائر مجهولة المصدر.

وفي ملف التعليم، أغلقت السلطات جهتين تقومان ببيع شهادات ثانوية سودانية مزورة بمحافظة كفر الشيخ، كما تم أيضاً حبس موظفة سابقة بجامعة الإسكندرية بتهمة اختلاس 200 ألف جنيه، إلى جانب تعيين 100 موظف ومدرس بخطابات مزورة منذ 5 سنوات، وإهدار 43 مليون جنيه بمحافظة المنوفية. وفي المحليات، أحال عدد من المحافظين قرابة 3 آلاف و500 موظف فى قطاعات الوحدات المحلية والمديريات الخدمية خلال الفترة الأخيرة إلى النيابة العامة والنيابة الإدارية والشئون القانونية، ونقل بعضهم من مناصبهم إلى أعمال إدارية أخرى، وذلك على خلفية ارتكاب أخطاء إدارية ومالية منها الإهمال فى العمل وتقصيرهم فى خدمة المواطنين وإهدار المال العام. وعن قطاع الصحة ذكر التقرير، أنه تم ضبط ما يقرب من 9436 طن و53 كيلو من الأغذية الفاسدة الغير صالحة للاستهلاك الآدمي في مختلف محافظات الجمهورية. وعن الأدوية المغشوشة والفساد بالمستشفيات والعيادات قال التقرير إن محافظة القاهرة شهدت 4 حوادث أساسية فيما يتعلق بذلك القطاع، حيث تم القبض على صاحب مصنع لتجارته في 1100 أسترة بول مغشوشة بمصنع بمنطقة روض الفرج، وضبط 19 قضية تموينية من ضمنها توريد اللحوم الفاسدة لمستشفى معهد الأورام، كما بدأت النيابة في 19 يناير الاستماع لأقوال أهالي ضحايا حادثة قطع الأكسجين بمستشفى “سيد جلال”، و ضبط 14 ألف قطعة مسلتزمات طبية داخل مخزن غير مرخص بالقاهرة، و ضبط صاحب شركة بحوزته 33 ألف قطعة مستلزمات طبية مجهولة المصدر بالسيدة زينب، إلى جانب ضبط أدوية غير مسجلة في عيادة خاصة بالمنوفية. ورصد التقرير واقعة تسريب أكثر من 100 ألف متر مكعب من مياه الصرف يومياً في نهر النيل في أسوان.

وعن أهم القضايا التي شغلت الرأي العام، ذكر التقرير الأزمة بين وزارتي التموين والزراعة بسبب استيراد شحنة قمح فرنسى مصاب بالإرجوت المسبب للسرطان، ما  قامت مؤسسة دعم الديمقراطية وحقوق الإنسان على إثره  برفع دعوى أمام القضاء الإداري لوقف استيراد القمح المصاب بالأرجوت وقد حملت الدعوى رقم 27133 لسنة 70.

 

اترك رد

×

%d مدونون معجبون بهذه: