كيري عن التجربة الصاروخية لكوريا الشمالية: تهدد الولايات المتحدة أيضًا

جون كيري

جون كيري

أدان وزير الخارجية الأمريكي جون كيري اليوم الأحد بشدة إطلاق كوريا الشمالية لصاروخ باليستي طويل المدى، كما وصف هذا العمل بأنه انتهاك صارخ لقرارات مجلس الأمن الدولي التابع للأمم المتحدة والمتعلقة بحظر استخدام بيونج يانج لتكنولوجيا الصواريخ الباليستية.

وقال كيري – حسبما نقلت شبكة “إيه بي سي نيوز” الأمريكية – إن هذه هي المرة الثانية في ما يزيد على شهر تقريبا التي تقوم فيها كوريا الشمالية بإجراء عمل استفزازي كبير مما يهدد ليس فقط أمن شبه الجزيرة الكورية ولكن المنطقة بأكملها والولايات المتحدة أيضا.

وأكد كيري مجددا التزام واشنطن الصارم للدفاع عن حلفائها بما في ذلك كوريا الجنوبية واليابان، مشددا على أن الولايات المتحدة ستواصل العمل مع شركائها وأعضاء مجلس الأمن الدولي من أجل اتخاذ تدابير هامة من شأنها أن توقف كوريا الشمالية عما تقوم به.

وتصر كوريا الشمالية على أن برنامجها الفضائي مخصص للأغراض العلمية فقط، ولكن الولايات المتحدة الأمريكية وكوريا الجنوبية وحتى الصين الحليف القوي لكوريا الشمالية تقول إن هذه الاختبارات الصاروخية إنما تهدف إلى تطوير صاروخ باليستي عابر للقارات يمكنه الوصول إلى الولايات المتحدة.

أ ش أ

اترك رد

×

%d مدونون معجبون بهذه: