كشف لغز العثور على جثة تاجر مهشم الرأس بمياه مشروع صرف في البحيرة

الوطن المصري – علاء سعد

كشفت مباحث مركز شرطة أبو المطامير بالتنسيق مع مباحث البحيرة وفرع الأمن العام لغز العثور على جثة تاجر مهشم الرأس وملقى بمياه مشروع صرف مركز التدريب بجناكليس بدائرة مركز أبو المطامير.

حيث تبين قيام سائق يدعى فكرى .م . ع .غ  مقيم قرية أبو العدا التابعة لدائرة المركز بإستدراجه بدعوى شراء كمية من أجولة الدقيق وأثناء سيرهما غافله وعاجله بضربه على رأسه ثم انهال عليه بالضرب على رأسه حتى أرداه قتيلا، ثم استولى على مايحوزه من أموال وقام بالتخلص من الجثة بإلقائها بمكان العثور عليها .

تلقى مأمور مركز شرطة أبو المطامير بلاغًا من الأهالى بالعثور على جثة غريق بمياه مصرف مركز التدريب بقرية سيدى دمين التابعة لجناكليس.

انتقلت الأجهزة الأمنية لموقع البلاغ وتم انتشال الجثة وبالفحص تبين لرئيس مباحث أبو المطامير أنها جثة المبلغ بإختفائه “حسن محروس عبد الفتاح أبو شعير ٣٤ سنة حاصل على دبلوم تجارة ومقيم قرية كدوة السويد بكوم الفرج”.

وتبين أنه مبلغ بإختفائه بتاريخ ٢٥ / ٤ / الجارى وحرر بغيابه محضر بالواقعة.

وبتوقيع الكشف الطبى على الجثة قرر مفتش الصحة أن سبب الوفاة جرح رضى بالجبهة وتهتك بفروة الرأس وقرر وجود شبهة جنائية في الوفاة تم التحفظ على الجثة تحت تصرف النيابة العامة التى باشرت التحقيق.

وكلفت المباحث بالتحرى حول الواقعة وملابساتها وضبط مرتكبيها والأداة المستخدمة في الحادث .

حيث وجه اللواء أحمد عرفات مدير الأمن بتشكيل فريق بحث برئاسة اللواء محمد شعراوى مدير المباحث ضم ضباط مباحث أبو المطامير وفرع البحث الجنائي بغرب النوبارية والمباحث الجنائية وضباط فرع الأمن العام لكشف غموض الواقعة وملابساتها وضبط مرتكبيها والأداة المستخدمة.

حيث تمكنت الأجهزة الأمنية من القبض على المتهم وبمواجهته بما أسفرت عنه التحريات اعترف بارتكاب الواقعة لسرقة المجنى عليه وارشد المتهم عن أداة الجريمة والمبلغ المالى المستولى عليه

وأحيل للنيابة التى باشرت التحقيق  تحت إشراف المستشار المحامى العام لنيابات وسط دمنهور الكلية  وأمر بحبسة 4 أيام على ذمة التحقيقات التي تجريها نيابة أبو المطامير.

اترك رد

×

%d مدونون معجبون بهذه: