كاميرون خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي سيفيد روسيا

كاميرون رئيس الحكومة البريطانية

كاميرون رئيس الحكومة البريطانية

حذر رئيس الوزراء البريطاني، ديفيد كاميرون، من أن خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي خلال الاستفتاء القادم على عضوية البلاد ” سيفيد الرئيس الروسي فلاديمير بوتين” ، طبقا لصحيفة “الاندبندنت”.

وذكرت الصحيفة أنه من المنتظر أن يكرر رئيس الوزراء التحذير الذي أطلقه حزب العمال أمس الخميس من أن خروج بريطانيا من التكتل الأوروبي سيتم الترحيب به من قبل الرئيس الروسي ، وقال مصدر برئاسة الوزراء “إن أكثر من سيرحب بخروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي؟ الرئيس بوتين، وسيعتبرها إشارة إلى أن الاتحاد الأوروبي يتداعى”.

ويرى المؤيدون للبقاء في الاتحاد الأوروبي أن الخروج سيضعف من الأمن القومي، بما في ذلك الوقوف في وجه روسيا، ويقلل من التعاون لمواجهة الجريمة والإرهاب عبر كل القارة الأوروبية.

واتهم المتشككون تجاه أوروبا أمس وزير الخارجية بحكومة الظل العمالية، هيلاري بن، “بالذعر” بعد قوله في خطاب له أمام معهد “تشاتام هاوس” الملكي “إن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين لن يذرف الدموع إذا غادرت بريطانيا الاتحاد الأوروبي.. سيري خروج بريطانيا كعلامة على ضعفنا وضعف التضامن الأوروبي في وقت نحتاج فيه إلى الحفاظ على قوتنا الجماعية”.

واستشهد هيلاري بن برد فعل أوروبا تجاه أزمة شبه جزيرة القرم وأوكرانيا، قائلا “يتم تعزيز أمننا القومي من خلال عضويتنا في كل من حلف الناتو والاتحاد الأوروبي.. الانسحاب من عضويتنا وقيادتنا في الاتحاد الأوروبي سيكون خطأ استراتيجيا فادحا لأن دور بريطانيا في تعزيز السلم والأمن الدوليين في جميع أنحاء العالم يتم تعزيزه من خلال كونها جزءا من أوروبا “.

وقال الرئيس التنفيذي لحملة “صوت للرحيل” ماثيو إليوت “لا يمكن للحملات المؤيدة للبقاء في الاتحاد الأوروبي أن تعرض قضية إيجابية للبقاء في مشروع سياسي غير قادر على التعامل مع تحديات القرن ال21.”

اترك رد

×

%d مدونون معجبون بهذه: