قنصل فرنسا الجديد : علينا أن نستعد لمواجهة اكبر كارثة ستواجه الاسكندرية 

 


بالصور .. ” الغرفة الفرنسية بالاسكندرية تحتفل بمرور 25 عاما على إنشاءها وتعيين قنصل جديد

رئيس الغرفة بالاسكندرية :  غرفة فرنسية جديدة بالصعيد وأخرى بالغردقة
الاسكندرية / الوطن المصرى /فتحى السايح
تحتفل – الان – مساء اليوم الخميس 11 اكتوبر غرفة التجارة والصناعة الفرنسية بالأسكندرية بمقر القنصلية بالمنشية” والتى تتابعه الوطن المصرى ” بمناسبتين تعيين جنينية هيريرا قنصل عام جديد للسفارة بالاسكندرية، والمناسبة الاخرى الاحتفال بمناسبة مرور 25 عاماً لإنشاء الغرفة بالقاهرة والاسكندرية.
وقال ايمن بدوى رئيس الغرفة فى بداية الحفل الذى حضره لفيف من السفراء والدبلوماسيين وأعضاء السلك الدبلوماسى، وأعضاء الغرفة بالقاهرة والاسكندرية، برئاسة محمود القيسى، وفؤاد يونس رئيس مجلس الاعمال المصرى الفرنسى، ان الاحتفال اليوم يشهد الى جانب مرور 25 عاما لإنشاء الغرفة، تعيين
جنينية هيريرا قنصل عام جديد للسفارة بالاسكندرية.
واضاف بدوى ان الغرفة أنشئت منذ عام 1992 وكانت قبلها تعرف بالنادي الفرنسى، وكان عدد اعضاء الغرفة بالاسكندرية 12 عضوا وصل الان 160 عضوا، وبلغ عدد الأعضاء فى الغرفة بالقاهرة والاسكندرية 350 عضوا.


واشار رئيس الغرفة ان اعضاء الغرفة 50 % مصريين و50 % مصريين.
وقال بدوى الأسبوع المقبل سيتوجه 14 شركة مصرية مصدرة للحاصلات الزراعية للمشاركة فى معرض ” سيال” للتصدير لفرنسا
ونوه الى ان هناك تعاون مصرى فرنسى فى مجال الاستثمارات، وسيتم انشاء غرفتين جديدين الاولى فى الصعيد، والأخرى بالغردقة
ونوه ان الغرفة بالاسكندرية وقعت برتوكول ثلاثى مع وزارة التعليم الفنى ى والمعهد الاوروبي، لتدريب وتاهيل مدارس فنية بالاسكندرية
واضاف يوجد بغرفة التجارة والصناعة بالاسكندرية قسم لدعم الشركات لحل مشاكل المستثمرين الفرنسيين والحصول على التأشيرات.


وتحدثت حنان بدرة الرئيس الجانب الفرنسى للغرفة وأشادت بجهود المستثمرين الفرنسيين داخل مصر ورحبت بالسيدة جنينه هيريرا القنصل الجديد للغرفة بالاسكندرية وقالت ان عملها السابق خير دليل على كفاءتها وقدرتها لقيادة الغرفة
ومن جانبها قالت جنينية هيريراالقنصل العام الجديد للسفارة الفرنسية بالاسكندرية، انها فخورة للعمل فى اجمل مدن العالم ” الاسكندرية ” مشيرة الى انها جاءت من بيروت، للإسكندرية تاركة عملها الخاص لتتولى مهمة العمل بالسفارة الفرنسية وهذا الامر يجعلها تركز على عدة أمور هامة، أولها الكارثة التى نخشاها جميعا وهى التغير المناخى الذى سيؤثر علينا وعلى مستقبل ابناءنا فلابد ان نعمل ونخطط له بالتنمية المستدامة من اجل الحفاظ على البيئة

وقالت انها ستحضر الأسبوع المقبل مؤتمرا بمدينة مارسيليا بفرنسا سيناقش تأثير التغير المناخى لدول البحر المتوسط، والوقوف على الحلول العاجلة لتفادى الأضرار الناجمه عنه
واضافت لابد من التركيز على التنمية المستدامة، ورضع الروىء والأفكار للنهوض بمدينة الاسكندرية التى بها معالم سياحية يندر وجودها فى اى دولة على مستوى العالم.
وتابعت انها تثق فى قدرات رجال الاعمال والمال من المصريين والفرنسيين للنهوض بالمدينة ” الجميلة” الاسكندرية، والمرور بها من حالة الأزمات الى حالة الرخاء والازدهار

اترك رد

×

%d مدونون معجبون بهذه: