في ذكري رحيل ميرنا .. ريم البارودي : “وحشتيني ومفتقدة وجودك”

ريم البارودي ومرنا المهندس

الوطن المصري – عبير فودة

يحل اليوم الأربعاء الذكرى الخامسة لوفاة الفنانة ميرنا المهندس التى رحلت عن عالمنا عن عمر لم يتجاوز ال٣٢ عاما  ومن المعروف أن ريم البارودي كانت تربطها علاقة صداقة قوية مع ميرنا المهندس، وكانت مرافقة لها في الفترة الأخيرة من علاجها من سرطان القولون الذي أودى بحياتها عام 2015، وفي ذكراها قالت ريم  موجهة حديثها لروح الراحلة، “وحشتيني قوى يا ميرنا ومفتقدة وجودك في حياتى  وانتى يا حبيبتي  عايشة معايا ومش بنسي كلامك وهزارك معايا إن شاء الله ربنا يكتب لك الجنة”.
ميرنا المهندس إحدى الممثلات اللاتي رحلن في سن مبكرة بعد صراع طويل مع المرض، وكان خبر وفاتها صدمة كبيرة في الوسط الفني ولدى الجمهور، حيث رحلت في مثل هذا اليوم 5 أغسطس من عام 2015 بعد صراع طويل مع المرض، حيث كانت تعانى من مشكلات في النخاع الشوكى ما أسفر عن إصابتها بنزيف في الرئة.
ولدت في الثالث من مايو 1976، واسمها الحقيقى ميرنا عبدالفتاح محمد رجب وأطلق عليها المنتج السينمائى حسين حلمى المهندس لقب ميرنا المهندس، وتخرجت فى معهد الموسيقى ودرست الباليه.
اعتزلت ميرنا التمثيل لفترة في بداية الألفية الثانية بعد معاناتها مع مرض في المعدة ولكن بعد تحسن حالتها الصحية عادت من جديد للوسط الفني، وقدمت عددا من الأعمال السينمائية وفى عام 1993 أول أفلامها “مستر دولار”.
ومن أبرز أعمالها في التليفزيون مسلسل “الإمام الغزالى” و”عابد كرمان” و”بره الدنيا” وأيام الرعب والحب” و”في حضرة الغياب” و”مباراة زوجية” و”أرابيسك”.
وفي عام ٢٠٠٩، لعبت دور البطولة للمرة الأولى في فيلم “الأكاديمية”، وأصيبت بسرطان القاولون وتم استئصاله في لندن، وظلت معاناتها مع المرض سنوات طويلة  حتي رحلت عن دنيانا.

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: