غريب يحمل اللاعبين الهزيمة من الأرجنتين: حذرتهم من لدغة التانجو

الوطن المصري  –  رامي جوهر

أكد شوقى غريب، المدير الفنى لمنتخب مصر الأولمبى، أنه حذر لاعبيه بين الشوطين من لدغة الأرجنتين، خاصة أن منتخب مصر ظهر بمستوى جيد للغاية فى الشوط الأول، وكان بمقدوره هز الشباك وهو ما لم يحدث.

وقال غريب فى تصريحات تليفزيونية، إن الأرجنتين استغلت الفرصة الوحيدة لها فى المباراة، موضحا أنه درّب لاعبيه على هذه اللعبة كثيراً، ولكن الخطأ تسبب فى هز الشباك.

وأضاف مدرب الفراعنة، أن منتخب مصر ظهر بمستوى هجومى مميز أمام الأرجنتين، رافضاً الحديث عن صعوبة التأهل واستكمال المشوار قائلا، “لم نفقد الأمل فى التأهل، وسنعمل على الفرص المتاحة قبل الجولة المقبلة أمام أستراليا“.

وشدد غريب على أن أحمد ياسر ريان ورمضان صبحى لديهما إمكانات هجومية كبيرة، ولم يتأثر المنتخب كثيرا بغياب مصطفى محمد مهاجم جالطا سراى التركى.

وخسر منتخب مصر الأولمبى من نظيره الأرجنتينى بهدف نظيف خلال المباراة التى جمعتهما صباح اليوم، الأحد، ضمن منافسات دورة الألعاب الأولمبية بطوكيو.

ورغم أن منتخب مصر قدم مباراة جيدة فى المُجمل وكان الأخطر طوال الـ90 دقيقة تقريباً إلا أن الفوز كان من نصيب منتخب الأرجنتين الذى نجح فى “خطف” نقاط المباراة الثلاث.

أهدر منتخب مصر عدة فرص للتسجيل فى الشوط الأول فيما نجح منتخب الأرجنتين فى تسجيل هدف فى الشوط الثاني، ويحتاج منتخب مصر للفوز فىى الجولة الأخيرة على أستراليا وانتظار باقى نتائج المجموعة من أجل حسم موقفه من التأهل للدور التالي.

وتعادلت مصر مع إسبانيا سلبياً فى الجولة الأولى، فيما ستلعب إسبانيا مع أستراليا بعد قليل علماً بأن أستراليا فازت على الأرجنتين بثنائية نظيفة فى الجولة الأولى.

بدأ منتخب مصر المباراة بتشكيل مكوّن من : محمد الشناوى، أحمد أبو الفتوح، محمود حمدى “الونش”، أحمد حجازي، أسامة جلال، كريم العراقى، أكرم توفيق، وعمار حمدى، رمضان صبحي، أحمد ياسر ريان وصلاح محسن.

جاءت بداية المباراة قوية من الفريقين خاصة من المنتخب المصرى الذى ضغط منذ البداية .

لم يلعب المنتخب المصرى بتحفّظ دفاعى، كما فعل فى مباراة أسبانيا، ولعب الفريق المصرى بروح عالية وأهدر رمضان صبحى فرصة تسجيل هدف مؤكد للمنتخب الأرجنتينى فى الدقيقة 13.

المنتخب المصرى الأولمبى لم يتخلّ عن الجرأة الهجومية التى يلعب بها مُستغلاً انطلاقات رمضان صبحى من ناحية الشمال وكذلك كريم العراقى من اليمين، ولكن عاب على المنتخب المصرى عدم القدرة على إنهاء الهجمات والفرص التى سنحت له طوال الدقائق الماضية وأهدر رمضان صبحى وكريم العراقى وأحمد ياسر ريان أكثر من فرصة للتسجيل.

المنتخب الأرجنتينى لعب بشكل عشوائى ولم يقدم أى خطورة بأستثناء بعض الكرات الفردية وأستمر الأداء طوال الشوط الأول بهذه الوتيرة من حيث السيطرة للمنتخب المصرى والدفاع من المنتخب الأرجنتينى وأن كان الأخير قد نشط فى أخر خمس دقائق من الشوط الأول الذى انتهى بالتعادل السلبي.

الشوط الثاني

جاءت بداية الشوط الثانى مختلفة عن الأول، فقد بدأ المنتخب الأرجنتينى هذا الشوط بشكل هجومى وحماسى عكس أدائه فى الأول الذى كان عشوائياً.

واستغل المنتخب الأرجنتينى سيطرته على الدقائق الأولى من الشوط الثانى، وسجل هدف التقدم عن طريق فاكوندو ميدينا فى الدقيقة 52.

بعد الهدف، حاول المنتخب المصرى العودة للمباراة لكن دون فاعلية حقيقية بسبب الرعونة التى يلعب بها المنتخب المصرى وعدم الدقة فى إنهاء الهجمة.

محاولات المنتخب المصرى للتسجيل جاءت على فترات مُتباعدة وبعشوائية فيما شكّل المنتخب الأرجنيتينى بتركيز خاصة فى الهجمات المرتدة الخطرة، وفى الدقائق الأخيرة نشط المنتخب المصرى مرة أخرى لكن كالعادة دون تركيز فأهدر إبراهيم عادل وأحمد ياسر ريان فرصة تسجيل للتعادل، وبعدها ينتهى اللقاء بخسارة مصر بهدف نظيف.

اترك رد

×

%d مدونون معجبون بهذه: