طهران تختبر صاروخًا باليستيًا يصل مداه إلى 2000 كلم

أرشيفية
أعلن العميد علي عبد اللهي، نائب رئيس الأركان العامة‌ للقوات المسلحة الإيرانية، اليوم الاثنين، إجراء بلاده اختبارًا لصاروخ باليستي يصل مداه إلى 2000 كيلومتر، قبل أسبوعين.
وأوضح عبد اللهي لوكالة “تسنيم” شبه الرسمية، أن حياد الصاروخ عن هدفه يصل إلى 8 أمتار فقط، وأن نسبة الخطأ فيه لا تتجاوز 8 أمتار، دون الإفصاح عن مكان الاختبار.
وذكرت الولايات المتحدة الأمريكية، أن اختبارات إيران للصواريخ الباليستية، يعد انتهاكًا لقرار مجلس الأمن الدولي رقم 2231، فيما تدعي طهران أن هذا القرار لا علاقة له ببرنامجها الصاروخي.
وكانت وزارة الخزانة الأمريكية، قد اتخذت قرارًا في مارس، بفرض عقوبات على شركتين إيرانيتين، بسبب علاقتهما ببرنامج طهران الصاروخي.

اترك رد

×

%d مدونون معجبون بهذه: