طلبة إعلام الجامعة الكندية يدشنون حملة للتوعية بمخاطر الافراط فى تناول المسكنات

كتبت / ألاء شوقي

دشنت مجموعة من طلبة وطلاب بكالوريوس كلية الإعلام بالجامعة الكندية وهم دينا أسامة وسارة محمد و مريم خضر و رضوي جمال و مونيكا مدحت و مارتينا منير من طلبة بكالوريوس إعلام قسم علاقات عامة وإعلان بالجامعة الكندية حملة توعوية تحت عنوان ” دماغ 404 ” حيث قاموا بتسليط الضوء على مخاطر سوء إستخدام المسكنات خاصة وأن بعض الفئات العمرية المختلفة من الشباب من الجنسين، يلجأون لتناولها بسبب شعورهم بعدم الراحة دون النظر إلى مخاطرها الجسيمة على الجسم .
وأكدت الحملة أن البعض يستخدم المسكنات لأنها تعد الوسيلة السريعة لتخفيف الآلام ولكن مراجعة الطبيب المتخصص أمر ضرورى ولابد منه ويمكن الإستغناء عن المسكنات من خلال تناول الاعشاب الطبيعية مثل الزنجبيل الذي يساعد على علاج الالتهابات والآلام و النعناع لأنه يحتوى على مواد مهدئه تعمل على ارتخاء الأعصاب، والشاى الأخضر يحمى من الأمراض السرطانية والالتهابات والألم، والشمر يعتبر من أفضل الأعشاب للتخلص من الالتهابات كما أن الينسون يحتوى على نسبة كبيرة من الفيتامينات كما يمكن ممارسة بعض التمارين المناسبة.
وقد حذر القائمين على الحملة من الأثار والأضرار التي تصيب الشباب لأخذ المسكنات بإسراف دون قيامهم بمراجعة الطبيب المختص حيث أكدت الأبحاث الطبية أن المسكنات لها آثار جانبية خطيرة علي المدي القصير والتى منها ضعف المناعة خاصة فى ظل إرتفاع الإصابة بڤيروس كورونا (COVID-19) المستجد و نشاطه في الجسم كما تسبب حدوث ضيق فى التنفس لمن لديهم إستعداد للحساسيه الشعبيه وتسبب أضرار للرئتين بجانب الشعور بالكسل و الخمول وأيضا مخاطرها على المدي الطويل حيث تؤدى إلى الإصابة بقرحة في المعدة وحدوث نزيف بالأمعاء وهذا أحد الأسباب الشائعة للقرحه والنزيف بالجهاز الهضمي و الفشل الكلوي بجانب أضرار خطيرة بالكبد منها حدوث فشل حاد في الكبد أو حدوث إرتفاع فى إنزيمات الكبد.

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: