طارق عامر :إنشاء بنك مركزى وعملة موحدة للدول الأفريقية

 

 

 

الوطن المصرى – أحمد السيد

أطلق محافظ البنك المركزى المصرى ورئيس جمعية البنوك المركزية الأفريقية طارق عامر قذيفة موجهة ضد دعاة الفرقة وتفتيت الدول الإفريقية عندما اكد أن من ضمن مستهدفات الجمعية إنشاء بنك مركزى موحد وعملة موحدة للدول الأفريقية.

وقال عامر، خلال مؤتمر صحفى عقد اليوم بشرم الشيخ ،ان البنوك المركزية المركزية الافريقية لديها تحديات كثيرة وهى حائط الصد لاقتصاديات أفريقيا.

مشيرا أنه تم عرض 23 موضوع علي الجمعية ومناقشة كافة التحديات الخاصة بالتدفقات المالية غير الشرعية والقضاء عليها و احكام الرقابة المصرفية وفقا للمقررات الدولية لتجفيف منابع عمليات غسيل الأموال و الإرهاب و التأكد من تقديم خدمات مصرفية جيدة.

وأضاف ” عامر” في ختام فعاليات اجتماعات الدورة الـ41 لجمعية البنوك المركزية الإفريقية بحضور ممثلي 40 بنكا مركزيا من 52 دولة إفريقية؛ أن هناك مستهدفات للجمعية منها انشاء عملة وبنك مركزي موحد.

وأوضح ” عامر” ان البنوك المركزية تعمل مع الاتحاد الافريقي وصناع السياسة لتحقيق اجراءات علي مستوي الدول يجب ان تتغير علي الصعيد المالي.

وأشار إلي أنه تم تحديد القواعد و المؤشرات المطلوبة من كل دولة افريقية لتوحيد الاجراءات، موضحا ان الجمعية تعمل مع الحكومات الافريقية للسيطرة علي عجز الموزانة و السيطرة علي التضخم و البيئة التشريعية والتحتية لتتوائم مع موضوعات مالية ونقدية وبيئية ولوجيستية، علي الرغم من ان تنفذ تلك السياسيات ستأخذ بعض الوقت.

 

 

 

اترك رد

×

%d مدونون معجبون بهذه: