الملا: الانتهاء من إنشاء ألف محطة للغاز الطبيعي نهاية مارس

الوطن المصري – جيهان جابر

اكد المهندس طارق الملا  وزير البترول والثروة المعدنية، أن الرئيس عبد الفتاح السيسي ، وجه بزيادة عدد من المحطات الخاصة بالغاز الطبيعى للسيارات بحيث توفر هذه الخدمة في كل محافظات الجمهورية، لراحة المواطن، متابعا: “المواطن كان عنده قلق لما يمون الغاز ويقطع منه.. الرقم المستهدف ألف محطة.. نفذنا 550 محطة والباقى نواصل العمل فيه للانتهاء منه قريبا”.

وأضاف وزير البترول، ردا على حديث الرئيس عبد الفتاح السيسى، خلال افتتاح مشروعات قومية جديدة: “مع نهاية مارس سوف ننتهى من تنفيذ ألف محطة على كافة المحافظات، ونوضح حتى محافظة الوادى الجديد وصل لها هذا الغاز الطبيعي ، وستكون هذه المحطات تغطى كل الجمهورية”.

وتابع وزير البترول: “وجود هذه المحطات تساهم في تصغير حجم خزان الغاز الذى يوضع في “شنطة السيارة” وكانت تأخذ مساحة كبيرة.. انتشار المحطات لا تحتاج السيارة إلى خزان كبير.. ونؤكد سعر المتر المكعب نصف سعر لتر البنزين، وفيه فائدة كبيرة.

وقام الرئيس عبد الفتاح السيسي صباح اليوم بافتتاح مجمع انتاج البنزين بشركة أسيوط لتكرير البترول بمحافظة اسيوط بالاضافة الى عدد من المشروعات التنموية الاخري في نطاق إقليم الصعيد”.

وصرح المتحدث الرسمي باسم رئاسة الجمهورية أن مجمع أسيوط لانتاج البنزين يعتبر أحد مشروعات الدولة الاستراتيجية في اطار خطط التنمية صعيد مصر، حيث يعد أكبر مجمع بترولى فى الوجه القبلى يهدف لتأمين إمدادات البنزين لأهالي محافظات الصعيد وتوفير تكلفة نقله من معامل التكرير القائمة بالقاهرة والإسكندرية والسويس لمناطق الصعيد المختلفة.

وبدأت التنمية المحلية بصعيد مصر، بتكليف رئاسي واهتمام مكثف من الحكومات المتعاقبة، منذ 2014، لتحدث نقلة نوعية كان يجب أن تبدأ منذ 40 سنة، فمعدل وصول الصرف الصحي هناك لم يكن يزيد عن 8%.

وتوفر مشروعات البنية الأساسية التي تم تنفيذها لأهالي الصعيد عددا كبيرا من الخدمات، فاستثمارات البنية الأساسية مهمة للغاية.

وضخت الدولة المصرية لمشروعات التنمية المحلية بصعيد مصر عدد كبير من الاستثمارات المختلفة، حيث بلغت تكلفة التمويل في المشروعات التي تم تنفيذها على مدار السنوات السبع الماضية ما يقرب  من 400 مليار جنيه.

حيث قامت الدولة المصرية بالدفع ببرامج تنموية للصعيد ومنها برنامج التنمية المحلية، ويستهدف البرنامج عمل التنمية المحلية هناك، مثل إشراك المواطنين عبر جلسات التشاور للحصول على آرائهم في الخطة السنوية ويتم الاستماع لكل مطالب المواطنين ويتم دراستها لتنفيذ ما يمكن تنفيذه منها.

يذكر أن الخدمات متاحة في كل المجالات مثل السكن والمياه والصرف الصحي وغيرها والتي تستهدف توفير حياة كريمة للمواطنين وجعلهم ينخرطون في عجلة الإنتاج، بالإضافة إلى تطوير السياحة، حيث تم عمل تنمية عمرانية للمدن لكي تكون مؤهلة لاستقبال السياح، وبالتالي فإن التنمية في الصعيد متكاملة ولا تقتصر على جانب واحد فقط من جوانب الحياة.

اترك رد

×

%d مدونون معجبون بهذه: