ضبط مصنع لإنتاج الأدوية البشرية من منتجات حيوانية بالقليوبية

الوطن المصري – علاء سعد

وجهت الإدارة العامة لشرطة التموين والتجارة، ضربة قوية لأحد الخارجين عن القانون، المتخصص في غش الأدوية البشرية، التي تهدد حياة المواطنين، عندما داهمت جراج سيارات، حوله المذكور مصنعًا لإنتاج الأدوية البشرية من منتجات حيوانية، بهدف تحقيق مكاسب مادية كبيرة بطريقة غير مشروعة.

جاء ذلك تنفيذًا لتوجيهات اللواء محمود توفيق وزير الداخلية، بتكثيف الحملات الأمنية، خصوصًا التموينية، واستهداف المصانع والمخازن العشوائية الغير مرخصة، التي تقوم بإنتاج منتجات لا تصلح للاستهلاك الآدمي.

وردت معلومات أكدتها تحريات الإدارة العامة لشرطة التموين والتجارة، بقيادة اللواء عصام العزب مساعد وزير الداخلية، قيام أحد الأشخاص، بإدارة مخزن بدون ترخيص، كائن بعقار بدائرة مركز شرطة شبين القناطر بالقليوبية، لتصنيع عقاقير طبية مغشوشة ومقلدة، مستخدمًا أدوية بيطرية غير صالحة للاستخدام الآدمى.

عقب تقنين الإجراءات، بالتنسيق مع قطاع الأمن العام، وبمرافقة لجنة من الجهات المعنية المختصة، تمكنت مأمورية أمنية بإشراف اللواء محمد رجائي نائب مدير الإدارة العامة لشرطة التموين والتجارة، واللواء محمد فتح الله وكيل الإدارة، من استهداف المصنع المُشار إليه، وضبط مالك العقار، حيث قرر بأن جراج العقار مؤجر لصالح أحد الأشخاص مقيم بمحافظة أسوان.

كما تم ضبط مشرف إنتاج، وآخر عامل بالمصنع، مقيمان بمحافظة المنيا، وبالتفتيش عُثر بداخل المصنع على 6516 عبوة لعقارات طبية مقلدة «منتج نهائى»، 159 كيلو جرام مادة خام معبأة داخل براميل «منتج حيوانى»، 3000 جرام مضاد حيوى للدواجن، معبأة داخل عبوات، 31000 عبوة كرتونية فارغة لعقاقير مختلفة، 220000 نشرة داخلية لعقاقير طبية متنوعة، أدوات ومعدات تعبئة وتغليف، ميزان حساس.

اترك رد

×

%d مدونون معجبون بهذه: